الجزائر حاضرة بـ "إلى آخر الزمان"

 

تشارك الجزائر في فعاليات مهرجان الفيلم العربي بعمان، والذي تنظمه الهيئة الملكية الأردنية للأفلام وتقام الدورة الثامنة منه حتى الحادي عشر من سبتمبر الحالي.

واستهلت العروض، الثلاثاء، بالفيلم الروائي التونسي "على كفّ عفريت" للمخرجة كوثر بن هنية، وفيه يجري تصوير قصة مؤثرة عن أهمية الوصول إلى العدالة في مناخ صعب متشابك بالأحداث، وذلك حين تلتقي فتاة على نحو عابر في إحدى السهرات مع رجل غامض، لكن عقب السهرة تبدأ ليلة طويلة يتعدى عليها أفراد من الشرطة، وتتشبث الفتاة بحقوقها أمام منصة القضاء لتدافع عن كرامتها المهدورة.

وعرض المهرجان، أيضا الفيلم السوري "طعم الإسمنت" لزياد كلثوم، أما الخميس فيتابع عشاق الفن السابع الفيلم الروائي الفلسطيني "كتابة على الثلج"، للمخرج رشيد مشهراوي، والذي تدور أحداثه في ليلة واحدة، عن خمسة فلسطينيين محاصرين في شقة صغيرة خلال العدوان على قطاع غزة، حيث الانقسامات السياسية والاجتماعية في ما بينهم، وعدم تقبل الرأي الآخر، وهو ما يهدّد تضامنهم ومقاومتَهم ضد الاحتلال الإسرائيلي.

ويمزج الفيلم المصري "بلاش تبوسني" للمخرج أحمد عامر بين الروائي والوثائقي في إطار ساخر، يحكي قصة نجمة شهيرة وبطلة الفيلم الأول لمخرج شاب، والتي ترفض تصوير أحد المشاهد في الفيلم، ما يثير سخط المخرج، ويستفز المنتج ليحاول الجميع الوصول إلى أرضية مشتركة لاستكمال الفيلم، والخروج من المأزق من خلال رصد متين لمحطات في تاريخ السينما المصرية، والنبش في آليات صناعتها من خلال لقطات أرشيفية، ومقابلات مع أشهر صناع السينما المصرية.

وتدور أحداث الفيلم الروائي الجزائري "إلى آخر الزمان" للمخرجة ياسمين شويخ في مقبرة يحرسها رجل صالح، حيث موعد الزيارة الموسمية التي تتوافد خلالها العائلات إلى المقبرة للترحم على أرواح موتاها، وتصل امرأة في الستينات من العمر لزيارة قبر شقيقتها، وخلال ثلاثة أيام من الزيارة، تكتشف حكاية حفار قبور عجوز، فتصبح المقبرة عندها مسرحا لقصة حب تجلب الحياة إلى مكان يحيط به الموت.

ويتناول الفيلم اللبناني "غداء العيد" للوسيان بورجيلي، حكاية الأم الحاكمة لعائلة مترامية الأطراف، سعيدة باستقبالها لجميع أفراد الأسرة بمناسبة عيد الفصح لأول مرة منذ سنتين، وبينما يتشاطرون ببهجة وجبة الغداء، تطرأ حادثة تثير التوترات الكامنة بين أفراد العائلة، ما يؤدي بهم تدريجيا إلى فوضى متصاعدة.

ويتتبع الفيلم المغربي "نور في الظلام" لخولة بن عمر، قصة حبّ بين رجل كفيف يحلم بأن يصبح مقدما تلفزيونيا لنشرة الأخبار، وطالبة تدرس في معهد السينما.

وتختتم فعاليات مهرجان الفيلم العربي بالفيلم الروائي "مسافر: حلب إسطنبول" للمخرجة التركية أنداش هازيندار أوغلو، وهو مأخوذ عن قصص اللاجئين السوريين ومعاناتهم، ومن إنتاج وبطولة الممثلة الأردنية صبا مبارك، والطفلة السورية روان سكاف، ومجموعة لاجئين سوريين حقيقيين.

مريم. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha