إطلاق أول عروض للأفلام الوثائقية بسينما الكوكب بتيبازة

أطلق الديوان الوطني للثقافة والإعلام "عبد الوهاب سليم" بشنوة (تيبازة) سهرة أمس أول بالقبة السماوية "سينما الكوكب" أول عروض خاصة بالأفلام الوثائقية لعلوم الفلك و الفضاء بالشراكة مع مركز البحث في علم الفلك والفيزياء الفلكية والجيوفيزياء.

ويتعلق الأمر ببرنامج إفتتاحي جديد خاص بعرض مجموعة من الأفلام الوثائقية و العلمية  لعرضها طيلة شهر رمضان لفائدة مختلف الفئات العمرية و الإجتماعية سيما منهم فئة الأطفال وفق تقنية 360 درجة بالقبة السماوية أو "سينما الكوكب"، الأولى من نوعها على مستوى هياكل الديوان الوطني للثقافة و الإعلام.

و تهدف المبادرة التي خصصت أول عرض من الأفلام العلمية العالمية التي أقتنيت مؤخرا و عددها 18 شريط وثائقي لمنتجين عالميين بتوقيت معدل 30 دقيقة لكل شريط لوسائل الإعلام الوطنية و جمعيات شبانية بهدف إعطاء دفعة قوية لمهام التربية البيداغوجية و العلمية إلى جانب النشاط الثقافي الذي ينوط به الديوان حسب ما أفاد به المدير العام مراد وضاحي في لقاء بالصحافة نظمت على هامش العرض.

و لإنجاح مبادرة عرض الأفلام الوثائقية العلمية التي تعد رحلة عبر الزمن و الفضاء يسافر من خلالها المشاهد إلى عالم النجوم و الفلك وفق تقنيات إخراج فائقة على غرار فيلم "النجم القطبي" المتوفر باللغتين العربية و الفرنسية أو فيلم "الكوكب" و "نحن النجوم" أبرم الديوان الوطني للثقافة و الإعلام إتفاقية شراكة مركز البحث في علم الفلك والفيزياء الفلكية والجيوفيزياء للإستفادة من مرافقة باحثو المركز خلال فترات العرض و تقديم شروحات و توضيحات حول مختلف الظواهر الفلكية.

وفي السياق كشف وضاحي عن برنامج ثري خاص ب"سينما الكوكب" المتنقل كأداة بيداغوجية و تربوية لغرس ثقافة علمية للتلاميذ و المراهقين بصفة خاصة حيث يعتزم الديوان إستهداف الهياكل التربوية و المركبات السياحية لعرض الافلام المذكورة سابقا داخل المدارس و الفنادق.

و يعتزم الديوان الوطني للثقافة و الإعلام ولوج تجربة إنتاج أفلام و أشرطة وثائقية علمية بالتنسيق مع باحثو مركز البحث في علم الفلك والفيزياء الفلكية والجيوفيزياء --يضيف ذات المسؤول لوأج، وحضي الحاضرون خلال اليوم الأول لإنطلاق البرنامج بمشاركة شبكة ندى لحماية الطفولة و بعض أعضاء المجتمع المدني بمشاهدة فيلم "النجم القطبي" لدار الإنتاج "القبة السماوية لسان إتيان للإنتاج" بتوقيت 29 دقيقة لسنة 2015 باللغتين العربية و الفرنسية حيث تدور أطوار الفيلم حول رحلة لشخصين خرجوا في  مغامرة عبر الزمن، أحدهما من القطب الشمالي و الثاني من القطب الجنوبي، للإجابة عن سؤال خاص بأسباب قصر النهار عن الليل في القطبين، الشمالي و الجنوبي، رحلة جاب خلالها الصديقين على متن كوكب فضائي، رحلة حول الأرض ثم كوكب مارس و زحل.

وتتواصل العروض طيلة شهر رمضان لفائدة جميع الفئات الإجتماعية وفق أسعار رمزية، 50 دينار للأطفال و 200 دينار للبالغين على أن تنتقل إلى مركب القرن الذهبي و متاريس فيما سيتم إعطاء دفعة قوية لنادي الرصد الفلكي من خلال برنامج قوي و ثري لإعادة تنشيطه، حسب ما أفاد به لوأج منظمو المبادرة.

فريدة. س

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha