"ثورة الابتسامة" يرصد الحراك الشعبي بالجزائر

"ثورة الابتسامة" يرصد الحراك الشعبي بالجزائر

صدر مؤخرا منتوجين أدبيين حول” الحراك الشعبي بالجزائر”، الأول عن منشورات الشهاب، بعنوان “سيروا” والثاني عن دار النشر فرانس فانون بعنوان “ثورة الابتسامة”، أشرف الأستاذ أمين خان على المجلد الخامس لسلسلة “نحن عناصر آخرون لأجل بيان جزائر سعيدة” بعنوان “سيروا”، بمشاركة كل من ليندة عبو، فريال آيت أويحيى، صالح باديس، موانيس بكاري، صبري بن علي شريف، رمزي بن سعدي، هواري مولود بومغار، أكرم بلقايد، مريم بلقايد، مصطفى بن فوضيل، سامي بن مهيدي، فريد شاوي، سعيد جعفر، تينهنان القاضي، أمين خان، ريم خان، سويف كراش، محمد مقاني، خديجة مركمال، مايا أوعبادي، آمال أوعيسى، أولاد البهجة، فتحي صحراوي، ليديا سعيدي، نجيب سيدي موسى، أرزقي طاهر، محمد طاجديت، إدريس ترانتي وحسين زورار.

ويضم الكتاب مجموعة من شهادات فاعلي الحراك الشعبي، من بينهم مصورون قاموا بتأريخ الحراك الشعبي وتخليده عبر مجموعة من صور تنبض حقائق من حراك أبهر العالم، وشهادات كتابية لرجال ونساء قدموا أفكارهم وطرحوا نظرياتهم حول مستقبل هذا الحراك، أما البعض فقدموا تحاليل في مجال القانون وعلم النفس والسياسة، في حين لم يستثن الحراك، أبناء الجزائر في الغربة.

وتضمن قصائد تنبض حرية وسلمية، بينما سلط البعض الضوء على كل اللافتات والشعارات التي رفعت بهذه المناسبة باللغات العربية الفصحى والفرنسية والانجليزية واللهجة الجزائرية.

أما دار النشر “فرانس فانون”، فصدر عنها كتاب “ثورة الابتسامة”، بقلم كل من المهدي أشرشور، كمال بن شيخ، هادية بن ساحلي، محمد قسيمي، أمينة مكاحلي، سعيد أوسعد، محمد أنيس سعيدون، رابح سباع، سارة سليماني وليندة نوال طباني، كتبت الناشرة عن الكتاب أنّه يساهم في تخليد هذه اللحظة التاريخية التي تعلن عن ميلاد الرجل الجزائري الجديد، وكأنه يكتشف نفسه لأول مرة، ويحاول أن يخلد هذا الاكتشاف، وأن يؤمن بإمكانية تحقيق أحلامه والعيش بكرامة، من دون التخلي عن الابتسامة.

مريم. ع

 

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha