طمار يهدد المقاولين المتقاعسين بـ"الفايسبوك" !!

طمار يهدد المقاولين المتقاعسين بـ"الفايسبوك" !!

60 ألف مكتتب في "عدل2" اختاروا مواقع سكناتهم

 

أكد وزير السكن والعمران والمدينة، عبد الوحيد طمار، أنه سيقوم مستقبلا بمتابعة كل المشاريع السكنية شخصيا، خصوصا من ناحية تسليم المشاريع في آجالها وعدم تسجيل أي تأخر، وتحدث الوزير عن وجود تأخر كبير في إنجاز البرامج السكنية واختلالات في الصفقات التي تبرمها مصالحه مع المقاولين المكلفين بالإنجاز، وواجه الوزير شركات الإنجاز بأرقام تتعلق بنسب التقدم في الأشغال في مختلف الورشات عبر الولايات، مؤكدا أن التأخر في الانجاز أمر غير مقبول، قبل أن يؤكد على أنه يريد اعتماد مبدأ الشفافية والصراحة المطلقة مع المواطن، وبشكل خاص المكتتبين الذين ينتظرون سكناتهم، وعن الحصيلة الإجمالي للمشاريع المتأخرة، كشف عن وجود 38450 وحدة سكنية متأخر إنجازها، منها 13600 وحدة تنجزها شركات جزائرية والبقية موكلة لشركات أجنبية.

كشف عبد الوحيد طمار في تصريحات صحفية أمس على هامش لقاء جمعه بالمؤسسات المنجزة لسكنات "عدل"، عن تسجيل أكثر من 10 آلاف وحدة من صيغة "السكن الاجتماعي" في الجزائر العاصمة لوحدها تشهد تأخرا وقال إن الوزارة تسعى لإعادة إطلاق هذه المشاريع، وأكد وزير السكن أنه سيقوم من خلال وسائل الإعلام وصفحة الوزارة على موقع "فيسبوك" بالإعلان عن هوية كل مؤسسة مقاولاتية تسجّل تأخرا في انجاز المشروع، مع كافة التفاصيل المتعلقة بالمشروع، وتابع الوزير قائلا: "حتى الإدارة والوزارة إذا كان لديها جانب مسؤولية في التأخر المسجل ستتحمل المسؤولية هي الأخرى .. سأراقب كل شيء"، مضيفا "أقول للإطارات كلكم يجب أن تتحملوا مسؤولياتكم .. سأراقب الجميع".

وأعطى ذات المسؤول الحكومي مثالا بمقاول صاحب مشروع سكني في ولاية الوادي استهلك 42 بالمائة من الغلاف المالي المخصص للمشروع دون أن ينجز أكثر من 07 بالمائة من المشروع في الواقع، وسجل الوزير حالات عديدة الفارق فيها بين زمن الانجاز وزمن استهلاك الغلاف المالي كبير ولصالح الثاني دائما، ما يعني حسبه أن شكاوى المقاولين بخصوص نقص التمويل بحاجة للنقاش، وأمر طمار بوقف منح مشاريع عديدة في ولايات مختلفة للمقاولين الذين لم يكملوا المشاريع التي انطلقوا فيها.

وفي العموم كشف وزير السكن والعمران والمدينة أن أكثر من 38 ألف وحدة سكنية تعرف تأخرا في الإنجاز، مشيرا إلى أن أكثر من 13 ألف وحدة سكنية تقوم بإنجازها شركات جزائرية، و24 ألف سكن تقوم بإنجازها شركات أجنبية، ويتعلق التأخير بـ 20 ولاية على غرار العاصمة التي عرفت تأخرا في 13 ألف وحدة سكنية منها 10 آلاف سكن اجتماعي، ولاية الشلف التي تعرف تأخر في ألفين وحدة، ولاية عين الدفلى، بالرغم من عدم وجود أي مشكل مالي، إضافة إلى ولاية بسكرة، ولاية بومرداس، ولاية البليدة التي تعرف تأخرا في الانجاز بموقعين أما ولاية البويرة عرفت تأخر في موقع 400 سكن بسور الغزلان، قبل أن يؤكد على أنه نظريا لا يوجد أي مشكل مالي وبالرغم من ذلك إلا أنّ الأشغال متوقفة.

 

60 ألف مكتتب في "عدل2" اختاروا مواقع سكناتهم

 

على صعيد آخر كشف المدير العام لوكالة عدل سعيد روبة، عن اختيار أكثر من 60 ألف مكتتب في البرنامج الثاني لسكنات عدل 2013 المواقع السكنية، وعلى هامش اللقاء الذي جمع وزير السكن مع مؤسسات الإنجاز الموكلة لهم بناء برامج عدل، التي عرفت تأخر في الإنجاز، قال المدير العام لوكالة "عدل" إن عدد المكتتبين الذين سجّلوا لاختيار مواقع سكناتهم بلغ الـ 60 ألف مكتتب، لغاية الإثنين الماضي، ليبقى 18 ألف مكتتب لم يختر مواقع سكناتهم بعد، حيث يبلغ عدد المكتتبين المعنيين بهذه العملية 78 ألف مكتتب.

وكانت الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره "عدل" قد فتحت موقعها الإلكتروني أمام المكتتبين في البرنامج الثاني لسنة 2013، يوم الخميس الماضي.

كنزة. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha