الأسواق مقبلة على انفجار في الأسعار ورداءة في المنتجات

الأسواق مقبلة على انفجار في الأسعار ورداءة في المنتجات

أبدى، أمس، رئيس جمعية التجار والحرفيين، حاج طاهر بولنوار، تخوفه من أن يخلق قرار وزارة التجارة منع 900 منتوج من الاستيراد بشكل نهائي أزمة في السوق، معتبرا أنه على وزارة التجارة اتخاذ إجراءات تحفيزية من أجل زيادة الإنتاج الوطني حتى لا نجد أنفسنا أمام انفجار في الأسعار ورداءة في المنتجات بداية 2018.

قال حاج طاهر بولنوار أن وزارة التجارة قد تكون تسرعت في قرار إلغاء رخص الاستيراد وتعويضها بقرار منع نهائي، خاصة أن القائمة تشكل حوالي 900 منتج، قد لا يتمكن المصنعون المحليون من ضمان تواجدها وبوفرة في السوق الوطنية. واعتبر المتحدث أن هذا القرار قد يحدث أزمة خانقة في الأسواق بداية 2018 وأن تنجر عنه زيادة كبيرة في الأسعار، بما أن الجزائري سيصبح مجبرا على استهلاك ما هو محلي دون أي هامش اختيار، وهو ما سيعطي الفرصة سواء للمنتجين وحتى للمضاربين من أجل التحكم في الأسعار، بالإضافة إلى نقطة أخرى اعتبرها بولنوار مهمة وهي النوعية، حيث قال أن منع الاستيراد سيجعل المنتجين غير مضطرين لتحسين نوعيتهم، بما أن هامش الاختيار غير موجود، وهو ما سيجعل المنتوج الوطني ينحدر نحو الرداءة.

وهنا اعتبر بولنوار أنه من الضروري على الحكومة التحرك من أجل تنظيم قطاعي الفلاحة والصناعة، ورفع عجلة الإنتاج كي يكون هذا القرار لصالح الاقتصاد الوطني وفي صالح المستهلك وليس العكس.

دنيا. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha