سيدي السعيد للطبقة الشغيلة: ميثاق الشراكة بين القطاعين العام والخاص يكفل حقوقكم !!

سيدي السعيد للطبقة الشغيلة: ميثاق الشراكة بين القطاعين العام والخاص يكفل حقوقكم !!

شدد الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين عبد المجيد سيدي السعيد على قدرة الجزائر على تجاوز أي مرحلة صعبة قد تعصف بها، وذلك خلال استعراضه للأزمة المالية التي تعرفها البلاد والتي أكد على أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة حرص على عدم العودة بالجزائر إلى مرحلة التسعينيات التي عرفت تسريح حوالي 4 آلاف عامل بسبب تداعيات الأزمة الاقتصادية على البلاد في ذلك الوقت، وطمأن المتحدث الطبقة الشغيلة بكون ميثاق الشراكة الموقع مؤخرا بين القطاعين العام والخاص بالقول بأنه يكفل حقوق العمال المهنية والاجتماعية.

عبد المجيد سيدي السعيد وفي كلمة له افتتح بها أشغال المؤتمر الولائي الخامس للهيئة التي يرأس أمانتها العامة، بعين تموشنت أمس أوضح أنه "ليس لدينا أية عقدة لتجسيد شراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص للحفاظ على مناصب الشغل وتحسين القدرة الشرائية وحماية الاقتصاد الوطني"، وأبرز ذات المسؤول النقابي في ذات الشأن أن ميثاق الشراكة الذي تم التوقيع عليه السبت الماضي "يكفل حرفيا الحقوق الاجتماعية والمهنية للعمال".

وصرح المتحدث أنه "خلال التسعينيات من القرن الماضي عاشت الجزائر أزمة مالية وأمنية تم خلالها تسريح حوالي 4 آلاف عامل وخلال سنة 2017 ورغم الأزمة المالية التي نعيشها إلا أن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة أعطى أوامر بعدم تسريح أي عامل وهو قرار شجاع نفتخر به ونحييه عليه".

كما ذكر ذات المتدخل بالمناسبة "بشرط صندوق النقد الدولي تسريح مليون عامل لإقراض الجزائر خلال الأزمة المالية التي عرفتها في التسعينيات" مشيرا إلى إننا لن ننتظر لنصل إلى نفس الموقف خصوصا وأنه لدينا كل الإمكانيات البشرية والمادية لننقذ أنفسنا بأيدينا".

وأضاف سيدي السعيد أنه "نحاسب الدولة في استراتيجياتها الكبرى والتزاماتها في توفير الصحة والتعليم والكهرباء والماء وغير ذلك من الضروريات لكن ليس من المعقول أن تبقى الدولة حتى اليوم سنة 2017 تسهر على بيع بعض المواد الاستهلاكية".

وعبر المتحدث عن" تمسك الاتحاد العام للعمال الجزائريين بمبدأ الحوار والتشاور وهو الأمر الذي عزز قوة الاتحاد"، كما أثنى بجهود رئيس الجمهورية في "دعم وتعزيز حقوق العمال ولولاه لما نزلت الحكومة والباترونا إلى بيت المركزية النقابية".

وقد عرفت أشغال المؤتمر الولائي الخامس للاتحاد العام للعمال الجزائريين لعين تموشنت انتخاب بوعلام بن ساعد كأمين ولائي لذات التنظيم النقابي.

كنزة. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha