المجموعات البرلمانية تطالب بوحجة بالتصويت على النظام الداخلي

المجموعات البرلمانية تطالب بوحجة بالتصويت على النظام الداخلي

دعت 5 مجموعات برلمانية  رئيس المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة بضرورة الانتهاء من مشروع القانون الداخلي للمجلس قبل تجديد الهياكل، وأكدت أنه لا يمكن تجديد الهياكل في الوقت الحالي نظرا للقرار المتخذ من طرف مكتبكم والقاضي بتأجيل المصادقة على النظام الداخلي للبرلمان لأجل غير مسمى وهو ما يجعل النظام الحالي غير متطابقة ما جاء في أحكام دستور 2016 وعليه نطالبكم بالتعجيل في التصويت على مشروع النظام الداخلي الجديد.

طالبت المجموعات البرلمانية، أمس في رسالة لها تلقت وقت الجزائر نسخة منها وجهتها لرئيس المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة  ممثلة في الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء، جبهة المستقبل، تجمع أمل الجزائر، الجبهة الشعبية وكتلة الأحرار ممن رفعوا رسالة مشتركة إلى رئيس المجلس " بضرورة المصادقة على القانون الداخلي الذي طال أمده قبل تجديد الهياكل المرتبطة به بشكل كبير ".

وأشار ذات المصدر أن "مراسلة السعيد بوحجة الأخيرة أكدت انه لا يمكن تجديد الهياكل في الوقت الحالي نظرا للقرار المتخذ من طرف مكتبكم والقاضي بتأجيل المصادقة على النظام الداخلي للبرلمان لأجل غير مسمى وهو ما يجعل النظام الحالي غير متطابقة ما جاء في أحكام دستور 2016 وعليه نطالبكم بالتعجيل في التصويت على مشروع النظام الداخلي الجديد.

ويرى المتابعون للشأن السياسي أن هذه الرسالة تعد الثانية من قبل المجموعات البرلمانية والتي جاءت من أجل تجنب الإقصاء الذي سيؤثر على  تنصيب الهياكل خاصة وأن المادة 114 من الدستور الجديد كرست لها الكثير من الحقوق.

وتأتي هذه الرسالة رغبة في بعض التشكيلات السياسية  التي تسعى لتجديد الهياكل قبل المصادقة على القانون الجديد من خلال  المحافظة على الامتيازات التي تملكها والتي يكرسها القانون الحالي للمجلس.

وفي نفس السياق رفضت المجموعة البرلمانية لحركة مجتمع السلم الإمضاء على المراسلة التي رفعت لرئيس المجلس المرة الثانية على التوالي.

هني. ع
 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha