الجزائر والصين تضعان مخططا خماسيا جديدا لمواصلة تعاونهما الاستراتيجي

الجزائر والصين تضعان مخططا خماسيا جديدا لمواصلة تعاونهما الاستراتيجي

أجرى وزير الشؤون الخارجية اعبد القادر مساهل أمس ببكين مع نظيره الصيني السيد وانغ يي في اطار زيارته الرسمية  الى الصين، و سمحت هذه الزيارة, التي تأتي في سياق يتميز باحتفال البلدين بالذكرى الستين  (60) لإقامة العلاقات الدبلوماسية, للوزيرين بتقييم حالة التعاون الثنائي و  آفاق تطويره. 

وهنأ مساهل نظيره الصيني على نجاح الاجتماع الوزاري  الثامن لمنتدى التعاون الصيني-العربي الذي احتضنته العاصمة الصينية بكين  أول أمس  الثلاثاء (10 يوليو). 

و في تذكيرهما بالشراكة الاستراتيجية الشاملة الجزائرية-الصينية التي أقرها  رئيس الجمهورية عبد العزيز  بوتفليقة و نظيره الصيني  شي جين بينغ   في 2014 أعرب الوزيران عن ارتياحهما لجودة الأواصر التي تربط البلدين و  بالمستوى الذي بلغته في مجال تنفيذ  المشاريع المشتركة و المخطط  الخماسي  2014-2018.

واتفق الوزيران على وضع حصيلة للإنجازات التي تمت في اطار هذا  المخطط و إعداد مخطط  خماسي جديد 2019-2023. كما اتفق الوزيران على مواصلة  التشاور بين البلدين لأجل تجسيد المشاريع التي هي قيد التحضير.

و  سمح اللقاء للوزيرين بتبادل التحاليل و وجهات النظر حول المسائل الاقليمية  و الدولية ذات الاهتمام المشترك لا سيما حول أوضاع الازمات و الصراعات و  مكافحة الارهاب و الجريمة المنظمة وكذا اصلاح مجلس الأمن و مؤسسات الادارة  الدولية، واتفق المسؤولان على الابقاء على التشاور و تعزيزه بين البلدين في المحافل  الدولية.

وتم اثراء الاطار القانوني للتعاون الجزائري-الصيني  بالتوقيع على ثلاث اتفاقيات تخص على التوالي  ميادين الاستشارات السياسية بين البلدين و السياحة وكذا الاعفاء من التأشيرة بالنسبة لحاملي جوازات السفر  الدبلوماسية  و الخدمة للبلدين.

فريد موسى

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha