"بن بعيبش هو من ساوم الرئيس بوتفليقة"

"بن بعيبش هو من ساوم الرئيس بوتفليقة"

رد التجمع الوطني الديمقراطي على الاتهامات الاخيرة التي أطلقها الأمين العام لجبهة التحرير الوطني ولد عباس التي اتهم فيها الأمين العام للأرندي أحمد أويحيى بمساومة الرئيس بوتفليقة مقابل دعمه في رئاسيات 1999"، مؤكدا أن "الأمين الأسبق للأرندي الطاهر بن بعيبش هو من ساوم الرئيس بوتفليقة وليس الأمين العام الحالي أحمد أويحيى".

أوضح التجمع الوطني الديمقراطي، أول أمس، في بيان توضيحي ردا على اتهامات الأمين العام لجبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس أن "أحمد أويحيى لم يكن هو من ساوم الرئيس بوتفليقة عشية ترشيحه للرئاسة سنة 1999"، موضحا أن "الأمين العام الأسبق الطاهر بن بعيبش هو من ساوم الرئيس بوتفليقة".

وافاد التجمع الوطني الديمقراطي أنه "تبعا لما تضمنه البيان الصادر عن المكتب السياسي لحزب جبهة التحرير الوطني بخصوص تصريح أمينه العام عن المشاورات التي سبقت ترشيح عبد العزيز بوتفليقة سنة 1999 يوضح التجمع الوطني الديمقراطي أن الموقف الشخصي للأمين العام السابق للحزب آنذاك أدى بقيادة التجمع إلى سحب الثقة من الطاهر بن بعيبش، وانتخاب أحمد أويحيى أمينا عاما للحزب ومساندة المجاهد عبد العزيز بوتفليقة دون شرط أو قيد منذ سنة 1999" 

ويأتي هذا القرار بعد تصريحات جمال ولد عباس الامين العام للافلان الذي أعلن من خلالها منذ يومين أن كل من رئيس حركة مجتمع السلم محفوظ نحناح، والامين العام للتجمع الوطني الديمقراطي قد ساوما الرئيس بوتفليقة عشية ترشيحه للرئاسيات سنة 1999، كما ان هذه التصريحات أثارت جدلا واسعا بالساحة السياسية والوطنية قبل أن يوضح المكتب السياسي للافلان ان نحناح لم يكن مقصودا.

كنزة. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha