مقري يلتقي ولد عباس هذا الأسبوع

مقري يلتقي ولد عباس هذا الأسبوع

ينتظر أن يلتقي رئيس أكبر حزب إسلامي بالجزائر عبد الرزاق مقري رئيس حركة مجتمع السلم بالأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس بحر هذا الأسبوع، وذلك في إطار سلسلة اللقاءات التي يجريها بخصوص مبادرة التوافق الوطني، حيث سيكون التوافق الوطني والاستحقاق الرئاسي القادم أهم الملفات على طاولة مقري وولد عباس.

وذكرت مصادر مطلعة أن ملفي التوافق الوطني والاستحقاق الرئاسي القادم أهم ما سيتطرق له مقري وولد عباس، خلال اللقاء الذي سيجمعهما خلال أيام، وكشف الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، في تصريح إعلامي أن اجتماعه المنتظر برئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري في إطار سلسة اللقاءات التي يجريها الأخير بخصوص مبادرة التوافق الوطني، سيكون خلال الأسبوع الجاري.

وينتظر أن يتطرق الطرفان-حسب ذات المصدر-إلى ملف التوافق الوطني والاستحقاق الرئاسي القادم، إضافة إلى كافة الملفات والقضايا الراهنة التي تشغل الرأي العام الوطني، كاشفا بأنه سيعقد ندوة صحفية لعرض حوصلة اللقاء.

ويأتي اللقاء بين ولد عباس ومقري، بعد أسبوع ملئ بالأحداث بين التشكيلين الحزبين، ويشار أن مقري شرع مؤخرا في سلسلة لقاءات لعرض مبادرة التوافق الوطني التي تبناها حزبه، حيث التقى برئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس، ورئيس حزب الحركة الشعبية الجزائرية عمارة بن يونس.

هني. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha