الدولة لن تتخلى عن برامجها السكنية

الدولة لن تتخلى عن برامجها السكنية

الداخلية ستستنجد براوية للتحصيل الجبائي على مستوى البلديات

النص الخاص باستحداث الشرطة البلدية سيتم تفعيله بداية من 2019

الدولة لن تدعم مجددا المستثمرين الفاشلين في شعبة الحليب

 

هني. ع

 

قال وزير الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة الإقليم نور الدين بدوي أن نسبة تحصيل الضريبة على العقار على مستوى بلديات الوطن لا تزال ضعيفة داعيا الى تغيير طرق العمل من خلال وضع ميكانيزمات جديدة تسمح بمرافقة البلديات، لا سيما من خلال التعاون مع قطاع المالية وإدخال التكنولوجيات الحديثة.

 

شدد نور الدين بدوي على هامش زيارة العمل والتفقد لولاية سعيدة في يومها الثاني والاخير أمس على أن" إعادة النظر في الجباية المحلية أصبحت تشكل رهانا للجماعات المحلية للدفع بعجلة التنمية داعيا إلى خلق ديناميكية تستمد قوتها من تثمين المبادرات الناجحة وتصحيح كل الاختلالات التي تعيق حاليا الأداء الفعال للمرافق العمومية".

وأفاد أن انه لابد من التجند جميعا للقضاء على البيروقراطية مضيفا ان التحصيل الضريبي المحلي لم يصل إلى المستوى بعد داعيا وزارة المالية الى تخصيص مفتش متخصص لكل بلدية ينشط تحت سلطة المير لمتابعة عملية التحصيل الجبائي" ، مؤكدا أن" هذه الرؤية تندرج في إطار تصور اقتصادي شامل لوظيفة البلدية من خلال لعب دورها كمساهم في الاستثمار العمومي، وكذا تيسير كل مسببات النجاح في التسريع في الاستثمارات الاقتصادية المنتجة والخلاقة للثروة ومناصب الشغل على المستوى المحلي

المحلية".

ودعا بدوي " الاميار إلى الاستثمار في مردود الجباية المحلية خاصة في ظل سياسة الإصلاحات المالية والجباية المحلية التي أدرجتها وزارة الداخلية ودعم الإجراءات لمواجهة الأزمة المالية التي تواجهها الجزائر والتي من شأنها المساهمة في تجسيد المشاريع ذات المنفعة العمومية بإعادة تنظيم الوعاء الجبائي الموجه للجماعات الإقليمية وتحسين مردوديته بإدراج آليات جديدة لتسييره وضمان نجاعته".

وذكر المتحدث ان قانون الجباية المحلية لن يكون مستقل لوحده وسيدمج ضمن قانون البلدية الجديد حيث ان نسبة إعداده قد بلغت 90 بالمائة.

ومن جانب آخر أكد الوزير أن الدولة خصصت كافة الإمكانات المادية للتكفل بالمواطنين من خلال إنجاز السكنات، مبرزا أن وتيرة أشغال إنجاز مختلف الصيغ السكنية تسير بوتيرة جيدة وان عملية الانتهاء منها سيكون في الوقت المحدد.

وطمأن بدوي كافة  المواطنين أن الدولة لن تتخلى عن برامجها  السكنية المدرجة ضمن برنامج رئيس الجمهورية بما فيها برامج صيغة البيع بالإيجار وفي سياق متصل ذكر بدوي أن البرامج السكنية المبرمجة هي حاليا في مرحلة الإنجاز وزيادة على برامج توزيعها ستتبعها انجاز سكنات جديدة قائلا ان هناك مجهودات تبذل حيث أنه سيتم برمجة توزيع وحدات سكنية خلال شهري اوت نوفمبر.

وأشار بدوي أنه مصالحه ستعمل على بذل كافة المجهودات من خلال مرافقة طالبي السكنات بصيغة السكن الريفي وكذا بدعم لهذه البلديات خاصة الجنوبية ومرافقتها  بالإعانات التي تمنحها الدولة في عملية بنائها.

ودعا  وزير الداخلية مسؤولي السكن الى ضرورة إشراك المستثمرين في إنشاء فضاءات تجارية وترفيهية لفائدة الشباب معتبرا أنه بصدد التحضير بدفتر شروط يسمح بفتح المجال  للاستثمار داخل هذه الأحياء الجديدة التي تساهم في خلق توازن وخلق حركية مناصب شغل لفائدة الشباب بمرافقة بعض المستثمرين بإنشاء مجمعات شبانية ورياضية.

ومن جانب اخر دعا ممثل الحكومة المستثمرين في الشمال إلى ضرورة الاستثمار في الجنوب والهضاب العليا مبرزا أن الدولة كل الامتيازات المهمة لمرافقة المستثمرين.

وخلال زيارته لمصنع لتركيب السيارات من علامة "سيزوكي" قال الوزير أن عدد مناصب العمل التي وفرتها المؤسسة والمقدرة بـ460 عامل هي علامة نجاح مشاريع الاستثمار الخاصة ".

من جانب آخر وخلال زيارته للمنطقة الصناعية إنتاج الحليب مصنع جيبلي دعا بدوي إلى ضرورة إعادة تفعيل لجان مراقبة ومتابعة نشاط المستثمرين المستفيدين من دعم الدولة في مجال شعبة الحليب مؤكدا أن الدولة لن تدعم مجددا المستثمرين الفاشلين الذين يستفيدون من الدعم دون تقديم نتائج تذكر".

من جهة أخرى كشف وزير الداخلية عن جملة من الإجراءات من بينها إعادة استحداث الشرطة البلدية التي ستوضع تحت تصرف رؤساء البلديات وان النص الخاص بهذا الإجراء جاهز على مستوى الوزارة وسيتم تفعيله بداية من 2019 .

 

الدولة عازمة على مواصلة الدعم ورفع التحديات 

 

من جانب أخر أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية  نور الدين بدوي خلال لقائه مع مختلف فعاليات المجتمع المدني لولاية سعيدة  "عزمه على "مواصلة العمل بتوجيهات رئيس الجمهورية  بمرافقة ومواصلة  الدعم  لرفع مختلف التحديات ".

ودعا بدوي " الشباب  اصحاب الأموال الى الاستثمار  في منطقتهم ومرافقة السلطات العمومية التي يبقى همها الوحيد  فتح وتوفير مناصب الشغل". 

وأشار بدوي ان" مصالحه سوف تمنح غلاف مالي لكل البلديات الذي نبحث بموجبه كافة القطاعات وذلك من منطلق النقائص التي تعرفها ".

وأكد بدوي أنه "مستعد لتمويل  في كل بلدية ومقر دائرة منطقة نشاطات مهيئة وخلق هذه الظروف على مستوى مناطق الولاية لخلق الاستثمار "، مبرزا  انه "سيضع من بين أولوياته خلق مناصب الشغل على مستوى مكتبه قوائم طالبي العمل ان يعرف شبابه بمختلف مستوياتهم وكذا ان يتنقل ويحافظ اعل ىلاستثمار وخلق مناطق نشاطات صناعية ".

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha