بن قرينة يؤكد استعداد البناء للوحدة مع حزب "تاج "

بن قرينة يؤكد استعداد البناء للوحدة مع حزب "تاج "

غول يرحب بمبادرة رفقاء الأمس دون تحفظات

 

عرض رئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن  قرينة، خلال اجتماعه بقيادة تجمع أمل الجزائر (تاج)برئاسة عمار غول، مبادرة حزبه "الجزائر للجميع" التي تهدف إلى دفع الحوار  بين كل الشركاء في الساحة الوطنية، في حين أكد غول أن حزبه "يرحب بالمبادرة"، مبرزا  "تطابق وجهات النظر بين الجانبين بخصوص الأهداف والالتزامات"، وأشار الى تنصيب لجنة مشتركة بين التشكيلتين السياسيتين من أجل  "مواصلة العمل والسعي لإنجاح المبادرة"، مضيفا بأنه "سيتم تحقيق جزء من  المبادرة قبل الانتخابات الرئاسية والجزء الآخر بعد الانتخابات".

أكد رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة على هامش لقائه الذي جمعه مع رئيس تجمع أمل الجزائر عمار غول أمس أن "حركته متفتحة لأي مقترح من الأحزاب السياسية خاصة التي تبادلها نفس التوجه من خلال المبادرة المطروحة".

وتطرق  إلى أهم محاور مبادرة حزبه، مؤكدا أنها  "مفتوحة للجميع ولا تقصي أحدا". وأضاف أن الجزائر "تواجه تحديات أمنية واقتصادية كبيرة" وأن ذلك "يتطلب تجند  كل القوى الحية من أجل المحافظة على التماسك والوحدة بين أفراد المجتمع وعلى  أمن  واستقرار البلاد".

وبخصوص المبادرات التي أطلقتها بعض الأحزاب السياسية، رحب  بكل  من "يدعم مسعى الوفاق الوطني ويعمل على رص الصفوف وتعزيز الوحدة الوطنية  والاستمرار في نهج الحوار والتواصل بين مختلف القوى في المجتمع"، وأفاد، رئيس حركة البناء الوطني  أن "الحركة مستعدة للوحدة مع تجمع أمل الجزائر "، موضحا ان "قيادة البناء تبحث عن السبل التي تؤدي إلى الوحدة مع تاج ".

واعتبر أن "مشروع الوحدة تتجاوز السلبيات والأنانيات وتبنى على تجاوز السلبيات والأخطاء السابقة، وتؤسس لوحدة"، مؤكدا أن "اختلافهم في أفكار لا يعني عدم التحالف معهم لأن الحركة حرية على مبدأ الوحدة ومتمسكة بإعادة الروح إليها".

في حين دعا عمار غول إلى "تثمين الإنجازات على مستوى كل القطاعات"، مشيرا على وجه  الخصوص إلى "سياسة المصالحة الوطنية وغيرها من المكتسبات التي تم تحقيقها تحت  قيادة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة"، وأكد ضرورة تنسيق الجهود من أجل "تعزيز المكتسبات والإنجازات الوطنية من  خلال ترقية العمل وأخلقه الحياة السياسية"، معتبرا أن "رفع مثل هذه التحديات  هو مسؤولية الجميع ولا يخص حزبا سياسيا معينا".

وأوضح عمار غول ان المبادرة التي طرحتها حركة البناء تحمل في ثناياها الكثير من التشابه مع مبادرته التي أطلقتها تاج والتي جاءت في ثلاثة نقاط أساسية، مؤكدا أنها تضمنت  تطابق كلي في العمل والبناء لأن الكثير من المقترحات من تطلعاتنا الحزبية  ".

وأفاد عمار غول أنه "تم تنصيب  لجنة مشتركة بيننا إثرائها لتكون في خدمة جزء منها استغلالها قبل الرئاسيات والجزء الاخير بعد الرئاسيات"، مشيرا ان "هدفنا هو مصير واحد من اجل ان نستشرف مستقبل زاهر".

وذكر رئيس حزب تجمع أمل الجزائر أنه أمامنا تحديات اجتماعية واقتصادية تقتضي منا العمل جميعا كجزائريين ان نعالجها ونستدركها برزانة والتي تتطلب بعد نظر".

كما أشاد غول" بكل ماتم انجازه في الوطن وذلك بفضل المصالحة الوطنية والانجازات التي يعود الفضل فيها حسبه لرئيس الجمهورية "، مبرزا ان الجزائر اليوم في اريحية لأنها غير مدانة ولذلك يجب ان نثمن هذه المكاسب ونمشي الى المستقبل بخطى بناءة وثابتة "، كما دعا الى" ضرورة أخذ الحيطة والحذر مما يسمى بالربيع العربي الذي جاء عن طريق احلام معكوسة لدى بعض الأطراف"، مشيرا ان "هناك ملفات ضاغطة من بعض الدول في إطار اقليمي يجب أن نتصدى لها ".

هني. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha