بن فليس يدرس مبادرة البناء وسيرد عليها قريبا

بن فليس يدرس مبادرة البناء وسيرد عليها قريبا

يواصل رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة شرح خطوط مبادرته السياسية "الجزائر للجميع"   التي كانت قد انطلقت منذ حوالي ثلاث أشهر، حيث كانت المحطة هده المرة مقر حزب طلائع الحريات لزعيمه بن فليس علي، زيارة وفد حركة البناء الوطني لمقر حزب طلائع الحريات جاءت في إطار استمرار مواصلة التشاور حول مبادرة البناء التي بقيت تتصدر المشهد السياسي هذه الأيام.

وقبلها كان بن قرينة قد التقى الأربعاء الماضي مع رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية موسى تواتي بمقر حزبه بعد الاجتماع الأول الذي انعقد صباحا مع حزب التحالف الوطني الجمهوري، واستمع وفد الحركة إلى وجهة نظر حزب الافانا في مختلف القضايا.

ويرى بن قرينة ان مبادرة الحركة " الجزائر للجميع" ترتكز على أنها "رسالة وفاء للشهداء ومبادئ نوفمبر الخالدة كما انها محاولة للاستجابة لتطلعات الجزائريين وطموحاتهم وفِي تحمل الطبقة السياسية مسؤولياتها في معالجة المشاكل القائمة ومواجهة التحديات. حسب منشور لبن قرينة على صفحته الرسمية على الفيسبوك".

هذا وقد أثمر اللقاء الذي جمع كل من رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري مع رئيس حركة البناء عبد القادر بن قرينة عن مؤخرا عن تشكيل لجان تتولى إجراءات التنسيق و الوحدة في ظل اختلاف المبادرات , فيما تلح أحزاب الموالاة دعوة الرئيس للترشح وسط صمت متواصل.

هني. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha