بن قرينة يضع شروطا لانضمام للمبادرات السياسية

بن قرينة يضع شروطا لانضمام للمبادرات السياسية

وضع رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة شروطا لانضمام حزبه لأي مسعى سياسي متسائلا عن جدوى القيام بتعديل دستوري آخر.

قال عبد القادر بن قرينة في تدوينة له على صفحته الرسمية على موقع "فايسبوك": "جرت العادة أن يكون لكل رئيس دستور لكن في السنوات الأخيرة لكل عهدة تعديلا في الدستور قائلا هل تعديل الدستور هذه المرة استجابة لحاجة ظرفية لخلق توازن بين السلطات أو بين المؤسسات أو لتجريد مؤسسات من صلاحيات ليصيف "وهل هو حاجة داخلية أو لازمة تصحر في المحاور المجتمعية أو رضوخا للبحث عن إيجاد حلولا لضغوطات خارجية؟ 

بالمقابل، دعا عبد القادر بن قرينة مناضليه إلى رفض أي مسعى إن الواقع إلا إذا كان يراعي مصلحة البلاد العليا ويستجيب لطموحات الشعب في العيش الكريم ويدعم مكتسب الأمن والاستقرار ويحافظ على اجتماعية الدولة ومكاسب الشعب.

وقال بن قرينة أن هذا المسعى يجب أن يحمي الثوابت الوطنية ويصونها من أي استهداف أو متاجرة واستغلال ويكرس الديمقراطية وينظم التعددية ويعمق الحريات الفردية والجماعية كما يسعى لتضميد جراح الأمة وإيقاف نزيفها.

هني. ع

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha