احتجاز 136 مسافر بباريس بسبب الكوليرا!

احتجاز 136 مسافر بباريس بسبب الكوليرا!

الطفل المشتبه في إصابته بالكوليرا ليس حاملا للبكتيريا

 

منعت السلطات الفرنسية المختصة، أمس 136 مسافر إضافة لطاقم الطائرة كانوا على متن طائرة من النزول في مطار بربينيان جنوب فرنسا، وفرضت عليهم البقاء في الطائرة لنحو ساعة من الزمن وذلك بعد الاشتباه في إصابة أحد المسافرين وهو طفل بداء الكوليرا، بعد ما أبلغ قائد الطائرة السلطات المعنية لبلاده، غير أن الطفل الذي ظهرت عليه أعراض الوباء لم يحدد الأطباء المختصين حمله للوباء.

نقلت تقارير إعلامية أمس، أن الطائرة هبطت على المدرج في مطار بربينيان في حدود الساعة الثانية إلا ربع بالتوقيت الفرنسي، قادمة من مطار وهران، قبل أن يتم منع المسافرين من مغادرة الطائرة، وهو ما أثار حالة من الارتباك والقلق، والاستفهامات، قبل معرفة حقيقة هذا الإجراء.

واضطرّ المسافرون إلى البقاء على متن الطائرة، إلى حين وصول طبيب مختصّ تولّى عملية الكشف الصحي عليه، وظل المشتبه فيهم لنحو ساعة على متن الطائرة، قبل مغادرتها بعد ما طلب منهم تطهير وغسل أيديهم، بينما تمّ نقل المسافر المعني إلى المستشفى.

في حين تبين أن الطفل المشتبه في إصابته بالكوليرا الذي كان على متن طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية آ أس آل المتجهة من وهران نحو مدينة بيربينيا (فرنسا) ليس حاملا للبكتيريا، حسبما كشف عنه قنصل الجزائر بمونبولييه.

وأوضح والدا الطفل أن التحاليل المعدة بالمركز الاستشفائي لبيربينيا أكدت عدم وجود البكتيريا لدى الطفل البالغ من العمر ثمان سنوات والذي غادر المستشفى كما غادر المسافرون الذين كانوا على متن الطائرة التابعة للشركة الفرنسية آ آس آل مطار بيربينيا والتحقوا ببيوتهم بعد "تطهير اليدين" وتدوين عناوينهم وهوياتهم من أجل متابعة تطور حالتهم الصحية.

وأوضحت قناة سي نيوز أن أحد أفراد طاقم الطائرة هو من أطلق الإنذار باشتباه حمل طفل عمره 8 سنوات "للبكتيريا"، وأشارت القناة نقلا عن الوكالة الجهوية للصحة أن الأمر يتعلق بإنذار خاطئ وأن الطفل لم يكن حاملا لبكتيريا الكوليرا.

إكرام. س

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha