بوعزقي يؤكد أن شعبة الدواجن وفرت أزيد من 500 ألف منصب شغل

بوعزقي يؤكد أن شعبة الدواجن وفرت أزيد من 500 ألف منصب شغل

إنشاء 14 مجلسا مهنيا مشتركا للفلاحين على المستوى الوطني

 

قال وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزقي أن "إنتاج اللحوم البيضاء يعرف ارتفاعا كبيرا في السنوات الأخيرة بفضل مرافقة المهنيين"، مؤكدا أن "التوقف عن الاستيراد والتوجه نحو التصدير أسهم في تحسين وضع الفلاحين".

أكد عبد القادر بوعزقي أمس في كلمته خلال ترأسه أشغال المجلس الوطني المهني لشعبة الدواجن بفندق الأوراسي بالعاصمة أن القيمة الإنتاجية لشعبة الدواجن سنة 2017 بلغت 155,5 مليار دج، وهي التي كانت لا تتعدى 54,8 مليار د.ج سنة 2009، أي بمعدل نمو 184 بالمائة "، مبرزا إن "القيمة الإنتاجية لهذه الشعبة تمثل 5 بالمائة من إجمالي قيمة الإنتاج الفلاحي لسنة 2017."

وأفاد المتحدث يقول أنه "خلال السنوات العشر الأخيرة سجلت شعبة الدواجن معدل نسبة نمو 10,3بالمائة بالنسبة للحوم البيضاء و6.2 بالمائة بالنسبة لبيض الاستهلاك".

وأضاف ذات المسؤول الحكومي أن "إنتاج اللحوم البيضاء الذي يغلب عليه القطاع الخاص بنسبة 90 بالمائة، وبثروة حيوانية تناهز 240 مليون وحدة من الدجاج اللاَحِم والديك الرومي قد بلغ في سنة 2017، 5,3 مليون قنطار من اللحوم البيضاء، مقابل 2,092 مليون قنطار سنة 2009 أي بمعدل نمو 153 بالمائة".

واعتبر وزير الفلاحة أن "إنتاج بيض الاستهلاك هو الآخر نموا معتبرا منتقلا، خلال سنة 2017، من 3,8 مليار وحدة إلى 6,6 مليار وحدة، أي بمعدل نمو 76,3 بالمائة"، مشيرا أنه" على الصعيد الوطني تنتج اللحوم البيضاء على مستوى 1322 بلدية عبر كامل الولايات تقريبا، و3/1 الإنتاج الوطني ينحصر في أربع ولايات هي: باتنة، وسطيف والبويرة والمدية، بما يقارب 1,6 مليون قنطار".

وكشف بوعزقي أن "قرار وقف استيراد اللحوم البيضاء منذ ثماني سنوات منذ بدء العمل بترتيبات المخطط الوطني للتنمية الفلاحية سنة 2000 أسهم بشكل كبير في تنمية الشعبة التي تسجل بشكر كبير مؤشرات نمو تؤكد ناجح استراتيجية القطاع التي يعتمد بالأساس على دعم الإنتاج وتعزيز دور المهنيين".

من جانبه قال إن" هذه شعبة إنتاج الدواجن توفر أزيد من 500 ألف منصب شغل، يضاف إليها تعداد المؤسسات الناشطة في فروع التثمين والتحويل"، كاشفا ان "الأمر الذي أسهم في رفع التحدي بالتصدير إلى عدة بلدان ببعض المنتجات كبيض الاستهلاك، وأرجل الدجاج ومستحضرات اللحوم البيضاء الى عدد من الدول على غرار قطر والصين والفيتنام".

أما فيما يخص الواردات، فقال الوزير أن" الشعبة سجلت انخفاضا في الفترة بين 2013 و2017 حيث أن عملية استيراد علف الدواجن عرف انخفاضا بنحو 25بالمائة من حيث القيمة، ويتمثل ذلك في انخفاض استيراد مخلفات الصويا ومكملات الفيتامينات المعدنية التي عرفت حسبه انخفاضا منتقلة من 1,24 مليون طن إلى 1,16 مليون طن بالنسبة للأولى، ومن 0,04 مليون طن إلى 0,03 مليون طن بالنسبة للثانية.

من جانبه قال بوعزقي  أن" المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية لنمو شعبة الدواجن دفعت بالسلطات العمومية للاهتمام بهذه الشعبة، وذلك من خلال تخصيصها جملة من البرامج التنموية، كان من آخرها صدور المرسوم التنفيذي رقم 18-212 الصادر في 15 أوت 2018، المتضمن الإعفاء من ضريبة القيمة المضافة فيما يخص عمليات بيع الشعير والذرة، وكذا المواد و المنتجات الموجهة لتغذية الأنعام، وذلك تطبيقا لقانون المالية 2018 ،لاسيما المادة 30 منه، قائلا أنه "وبالنظر إلى التحديات الاقتصادية، والاجتماعية الراهنة، يجب التنويه بالجهود الكبيرة التي تبذل حاليا من أجل الإبقاء على المكتسبات المحققة وتأمين الوفرة الوطنية للمنتج الفلاحي والحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن".

وأبرز المتحدث أن" البرامج المطبقة تتعلق خصوصا بترقية إنتاج العلف الحيواني، والعمل على تعويض المنتوج المستورد، لاسيما من مادتي الذرة والصويا بمنتوج وطني من الأهمية تطويره وتنمية شبكة التوزيع والتصدير، إضافة إلى تحديث وعصرنة وسائل إنتاج الدواجن.

ودعا بوعزقي "المتعاملين الاقتصاديين الى الانخراط في شراكات ناجعة وفعالة ومربحة لكل الأطراف، وخلق فضاءات مهنية مشتركة ملائمة كفيلة بالمشاركة في تنظيم الشعب وترقيتها"، داعيا إلى "اتخاذ الترتيبات اللازمة من أجل تحسيس كل الفاعلين، على اختلاف صفاتهم القانونية وحساسياتهم المهنية، من أجل الالتحاق بالمجالس المهنية المشتركة، كل حسب شعبيته والعمل على تدعيم القدرات البشرية والمادية للغرفة الفلاحية، وتشجيع العمل بالنظام التعاوني من خلال الاستفادة من التسهيلات الإجرائية والترتيبات التحفيزية".

 

إنشاء 14 مجلسا مهنيا مشتركا للفلاحين على المستوى الوطني

 

على صعيد آخر شدد وزير الفلاحة على ضرورة إعادة الاعتبار للتنظيمات المهنية والمهنية المشتركة وإدماجها في مسار اتخاذ القرار، قائلا " عملنا منذ الأشهر الأولى لسنة 2018 عبر البلديات والولايات على توفير كل الظروف لتمكين المهنيين ومرافقتهم من أجل إنشاء المجالس المهنية المشتركة حسب كل شعبة"، مبرزا أنه " مسار سمح لنا استكمال هذه العملية وإنشاء 14 مجلسًا مهنيا مشتركًا على المستوى الوطني".

كنزة. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha