الأرسيدي يرافع لتوفير تساوي فرص ممارسة النشاط الاقتصادي

الأرسيدي يرافع لتوفير تساوي فرص ممارسة النشاط الاقتصادي

 

أكد رئيس التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، محسن بلعباس، أن مستقبل الجزائر يكمن في ارساء اقتصاد انتاج ونمو في إطار نظام ديمقراطي، وقال ذات المسؤول الحزبي لدى اشرافه على افتتاح أشغال ندوة وطنية حول قانون العمل في الجزائر، أمس أن "المستقبل الذي يطمح اليه الشعب الجزائري القائم على ترقية حقوق كل فرد والتمثيل من قبل النقابات وأرباب العمل، لا يمكن تحقيقه إلا من خلال اقتصاد انتاج ونمو في إطار نظام ديمقراطي".

محسن بلعباس اعتبر أنه في اقتصاد الانتاج هذا، تقوم الدولة بتشجيع التمثيل من قبل نقابات وأرباب العمل, بغية السعي وراء تثمين "ملائم" لقوة العمل و  ترقية حقوق كل فرد و تراكم الرأسمال الاقتصادي و كذا الاستقرار. 

ويرى الحزب ان النمو الاقتصادي يتحقق من خلال تسخير كل الموارد المتوفرة  من أجل مكافحة البطالة بواسطة أدوات اقتصادية مستدامة و تكوين ذي جودة و كذا  تحسين سيما قيمة منحة التمدرس و أجور الأساتذة. 

وبين المسؤول الأول للحزب أن اعداد قانون عمل  "يساهم في ترقية الحقوق و ضمان التوازنات اصبح ضرورة ملحة, عكس تأكيدات  الحكومات المتعاقبة التي قامت بتجميد المشروع"، واوضح أن اصلاح قانون العمل يجب أن يكون مسبوقا بعمل  تحضيري يضم كافة الشركاء "دون استثناء", مشيرا الى أن النقاش "دون اقصاء هي  الوسيلة الأنسب لمواجهة مشاكلنا". 

و اعتبر بلعباس ان الأزمة المالية "الخانقة للبلد منذ سنتين و تبعاتها المأساوية على عالم الشغل و الفئات الاجتماعية الهشة, تشكل أيضا فرصة لمناقشة  هذا الملف" ,معربا في هذا  الصدد عن أسفه لخسارة أعداد متزايدة من الموظفين  لمناصب عملهم و غلق مؤسسات.

فريد موسى

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha