الشركات الأمريكية مهتمة بالجزائر

الشركات الأمريكية مهتمة بالجزائر

أكد سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر، جون ديروشر، أنه متفائل بآفاق الشراكة الجزائرية الأمريكية، مؤكدا على اهتمام الشركات الأمريكية بالاستثمار في الجزائر بقوة، مبرزا في سياق آخر أن واشطن تكن احتراما كبيرا للدور الجزائري في المنطقة وإفريقيا.

جون ديروشر، وفي تصريح للصحافة خلال الدورة الرابعة للحوار الاستراتيجي الجزائري-الأمريكي، قال إنه "يجب أن نكون متفائلين حول الفرص المتاحة، لأن كلا من الجزائر والولايات المتحدة الأمريكية لديهما الكثير من الأشياء المشتركة وبإمكانهما العمل سوية من أجل تطوير شراكتنا الثنائية".

وأوضح الدبلوماسي الأمريكي الذي شارك في دورة المشاورات الثنائية أن آفاق تطوير هذه الشراكة تم التطرق إليها خلال المحادثات المخصصة للشق الاقتصادي، مبرزا أن الشركات الأمريكية يمكنها أن تكون ذلك الشريك الجيد الذي يرافق الجزائر في تنويع اقتصادها، معرجا على العلاقات العريقة القائمة بين البلدين في مجال الطاقة.

ومن جهة أخرى، تطرق السفير الأمريكي إلى المحادثات المثمرة بين رئيس الدبلوماسية الجزائرية عبد القادر مساهل ونظيره الأمريكي مايكل بومبيو، التي تمحورت حول مجمل القضايا الثنائية والاقليمية، معتبرا أن هذه المحادثات "مجدية للغاية". 

وأشار إلى أن الوزيرين تحادثا حول ليبيا ومالي وقضايا إفريقية مهمة أخرى، مؤكدا أن واشنطن تدرك دور الجزائر في المنطقة وتكن لها احتراما كبيرا لتاريخها وخبرتها.

كنزة. ع

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha