زعيمة حزب العمال تواجه عقوبة الإعدام !!

زعيمة حزب العمال تواجه عقوبة الإعدام !!

كشف المحامي مقران آيت العربي، أن الأمينة العامة لحزب العمال، لويزة حنون، تواجه تهمتين الأولى متعلقة بجريمة التآمر غايتها المساس بسلطة قائد تشكيلة عسكرية، وعقوبتها من 5 إلى 10 سنوات سجنا، والتهمة الثانية التآمر لتغيير النظام وعقوبتها الإعدام.

أوضح المحامي مقران آيت العربي، في  بيان له أمس أنه وافق على الدفاع عن لويزة حنون فقط، ولن يتكلم عن أي متهم آخر، ووجد نفسه بين ضرورة المحافظة على سر التحقيق  وحتمية حقوق الدفاع، وقصد التوفيق بين الحتميتين ومعاملة وسائل الإعلام على قدم المساواة، وقصد تجنب التصريحات عن طريق الهاتف والتي يمكن تأويلها، أقدم البيان التالي، وعلينا أن نفرق بين ما يمكن أن يؤثر على التحقيق من وقائع، والتي تبقى سرا لغاية التصرف في القضية، وبين الإجراءات المتخذة ضد لويزة حنون، والتهم الموجهة إليها، مشيرا انه سيكتفي بذكر الإجراءات دون الخوض في الموضوع.

وكشف المحامي آيت العربي، أن الأمينة العامة لحزب العمال تواجه تهمتين الأولى تتعلق بجريمة التآمر غايتها المساس بسلطة قائد تشكيلة عسكرية، عقوبتها منصوص عليها في المادة 284 من قانون القضاء العسكري، وتتراوح ما بين 5إلى 10سنوات سجنا، أما التهمة الثانية فتتعلق بالتآمر لتغيير النظام، وعقوبتها الإعدام، موضحا في السياق ذاته، أنه سيعود إلى هذه القضية بعد جلسة غرفة الاتهام المقررة ليوم 20 ماي، قائلا: "ليس لي أحكام مسبقة بشأن القرار الذي سيصدر".

كما أشار آيت العربي، إلى أن الأمينة العامة لحزب العمال تم استدعاؤها كشاهدة في قضية سعيد بوتفليقة ومن معه، وذهبت بإرادتها إلى المحكمة العسكرية، حيث تم الاستماع إلى أقوالها بهذه الصفة، ليوجه إليها بعد ذلك قاضي التحقيق تهمتين وأمر بحبسها، وتم استئناف أمر الإيداع أمام غرفة الاتهام بمجلس الاستئناف العسكري بالبليدة، الذي سينظر في هذا الاستئناف يوم 20 ماي الحالي.

كنزة. ع

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha