وزارة العدل تطلب رفع الحصانة عن عمار غول وبوجمعة طلعي

وزارة العدل تطلب رفع الحصانة عن عمار غول وبوجمعة طلعي

    • ولد عباس يقتدي ببركات ويتنازل عن الحصانة البرلمانية

 

طالبت وزارة العدل برفع الحصانة البرلمانية، عن عضو مجلس الأمة، ووزير النقل السابق، عمار غول، إضافة إلى وزير النقل السابق، بوجمعة طلعي، ويأتي ذلك بعد تحويل محكمة عبان رمضان، لعدة ملفات لمسؤولين سابقين، على المحكمة العليا للتحقيق في قضايا فساد، وتبقى قائمة المطلوبين طويلة حيث يرتقب أن تشمل أسماء أخرى من البرلمان بغرفتيه ووزراء آخرين في الحكومات السابقة التي عملت في عهد الرئيس الأسبق عبد العزيز بوتفليقة.

قالت مصادر برلمانية أمس أن مكتب مجلس الأمة تسلم من وزارة العدل، ملف رفع الحصانة البرلمانية عن عضو مجلس الأمة، عمار غول، من جهته تسلم البرلمان أيضا ملف رفع الحصانة البرلمانية، عن وزير النقل السابق، بوجمعة طلعي.

وقد كانت محكمة عبان رمضان، حولت عدة ملفات لمسؤولين سابقين، على المحكمة العليا للتحقيق في قضايا فساد، ومن بينهم الوزير الأول السابق، أحمد أويحيى، وكذا وزير النقل، عبد الغاني زعلان، اللذان مثلا، أمام المحكمة العليا كمتهمين في قضايا فساد، إضافة إلى ملفات وزراء سابقين من بينهم، عبد المالك سلال، عمار تو، بوجمعة طلعي، وعمار غول.

إلى ذلك اقتدى نائب رئيس مجلس الأمة والأمين العام السابق لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس على خطى زميله السابق في حكومة عبد المالك سلال والحالي في مجلس الأمة سعيد بركات، عندما قرر التنازل طوعا عن حصانته البرلمانية، وتنازل جمال ولد عباس، عن حصانته البرلمانية طوعا في تصريح مكتوب أودعه الثلاثاء على مستوى مكتب رئيس المجلس.

وتأتي خطوة ولد عباس، بعد تحديد مكتب المجلس خلال اجتماع ترأسه رئيس مجلس الأمة بالنيابة، صالح قوجيل، عقد جلسة مغلقة يوم الأربعاء 19 جوان من أجل الفصل في طلب وزير العدل، حافظ الأختام، سليمان براهمي، بتفعيل إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن عضوي مجلس الأمة، جمال ولد عباس، والسعيد بركات.

كنزة. ع

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha