بوقدوم يرافع من باريس للاستراتيجية الوطنية لتطوير قطاع الطاقات المتجددة

بوقدوم يرافع من باريس للاستراتيجية الوطنية لتطوير قطاع الطاقات المتجددة

أكد وزير الشؤون الخارجية، صابري بوقدوم، أن الجزائر تزودت باستراتيجية " طموحة" من أجل تطوير الطاقات المتجددة، مشيرا الى رصد تمويلات واستثمارات هامة في هذا المجال، من جهة أخرى، تحدث عن تموين الاتحاد الاوروبي بالغاز الجزائري من خلال أنبوبي الغاز الأورو-مغاربيين، حيث يكرس هذا التموين "الرابط المهيكل بين منطقتينا المجاورتين والذي سيتعزز مستقبلا بإنجاز مشروع الربط لاغوس-الجزائر الذي ستكون له العديد من الانعكاسات الايجابية".

صابري بوقدوم، وخلال مشاركته في أشغال قمة الضفتين المخصصة لموضوع "بناء معا منطقة متوسطية مستدامة"، التي تعقد في مارسيليا بفرنسا أكد قائلا: "خصصت الجزائر تمويلات واستثمارات هامة في هياكل قاعدية عصرية وآمنة كما تزودت باستراتيجية طموحة في مجال تطوير الطاقات المتجددة"، واعتبر رئيس الديبلوماسية الجزائرية، في هذا الشأن، أن هذا الرصيد "المعتبر" سيكون " ضروريا" لتجسيد المشاريع شبه الاقليمية التي يتحملها "جميع الفاعلين على مستوى الضفتين"، كما أضاف "من الواضح أن نجاح هذه المشاريع مرهون بتعبئة تمويلات كافية واستثمارات هامة من أجل ضمان تجسيدها، إضافة إلى متابعة صارمة ومنتظمة بفضل وضع آلية تقييم ومتابعة"، مؤكدا أن الجزائر لن تدخر " أي جهد" من أجل تقديم مساهمتها في " هذه المقاربة المبتكرة والشاملة خدمة للجميع".

من جهة أخرى، تطرق الوزير مطولا إلى مسألة الغاز الطبيعي "الذي آثر في الملمح الطاقوي للضفتين بشكل واسع" والذي، حسب قوله، يمنح في إطار المسعى الجزائري الشامل "نموذجا للشراكة الناجحة على عدة اصعدة"، وكدليل على ذلك، تحدث بوقدوم عن تموين الاتحاد الاوروبي بالغاز الجزائري من خلال أنبوبي الغاز الأورو-مغاربيين، حيث يكرس هذا التموين "الرابط المهيكل بين منطقتينا المجاورتين والذي سيتعزز مستقبلا بإنجاز مشروع الربط لاغوس-الجزائر الذي ستكون له العديد من الانعكاسات الايجابية".

ولدى تطرقه لمنتدى الجزائر حول الطاقات، المنظم يوم 8 أفريل المنصرم، ذكر وزير الشؤون الخارجية بأن حوالي 300 مشارك يمثلون بلدان المنطقة والفاعلة في هذا المسار وجهوا رسائل "قوية" من أجل اعطاء دفع "جديد" للتعاون والشراكة "رابح-رابح".

واعتبر الوزير، في هذا السياق، أن الأفكار والمبادرات التي رأت النور من 45 اقتراح مشروع منبثق عن منتدى الجزائر لاسيما فيما يتعلق بالطاقات المتجددة اضافة الى الفعالية الطاقوية أو أرضيات تبادل الممارسات الجيدة "تعطي بعدا ملموسا لخارطة طريقنا من أجل نجاح انتقالنا نحو نموذج اقتصادي مستدام وذي انبعاث قليل للكاربون".

واسترسل قائلا: "من واجبنا ومسؤوليتنا الاستماع وادراج الاقتراحات التي تمت صياغتها في سياساتنا القطاعية".

محمد الأمين. ب

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha