لا يدعم أيا من المرشحين الخمس

مقري يفرض حياد حمس في الرئاسيات

مقري يفرض حياد حمس في الرئاسيات

 

أعلنت حركة مجتمع السلم حيادها في الانتخابات الرئاسية، برغم حميميتها مع مرشحين لهذه الانتخابات، ولا يعد موقف حمس مفاجئا، حيث تم التحضير لهذا الموقف الزئبقي منذ أشهر، وهو موقف محرج لحلفاء الحزب السياسيين وخصوصا علي بن فليس، الذي تربطه بمقري علاقات قوية، بالمقابل يقدم خدمة للمرشحين الذين يتقاسمون مع الحزب الوعاء الانتخابي ذاته.

احتمى المكتب الوطني لحمس بقرار مجلس الشورى المنعقد يوم 29 سبتمبر الفارط، الذي رفض المشاركة في هذه الانتخابات بمرشح عن الحزب أو مقاطعة هذه الانتخابات، وذكرت في آخر يوم من أيام الحملة الانتخابية للرئاسيات أنها لا تزكي ولا تنتخب على أي مرشحين من المرشحين الخمسة، وتحدث الحزب عن في بيان وقعه رئيسه عبد الزراق مقري أن القرار اتخذ بعد التشاور الموسع على مستوى الهيئات الاستشارية والهيئات التنفيذية الولائية، في اشارة الى الاجتماع الذي نظم أمس بحضور مسؤولي المكاتب التنفيذية الولائية للحزب.

ولا يعد موقف حمس مفاجئا، حيث تم التحضير لهذا الموقف الزئبقي منذ أشهر، وهو موقف محرج لحلفاء الحزب السياسيين وخصوصا علي بن فليس، الذي تربطه بمقري علاقات قوية، بالمقابل يقدم خدمة للمرشحين الذين يتقاسمون مع الحزب الوعاء الانتخابي ذاته.

 

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع