السلطات بادرت بإعداد برنامج خاص لإجلاء الجزائريين المتواجدين بالسعودية

تعليق الرحلات الجوية من الجزائر نحو البقاع المقدسة

تعليق الرحلات الجوية من الجزائر نحو البقاع المقدسة

 

ألغيت رحلة للخطوط الجوية الجزائرية، كانت مبرمجة نحو البقاع المقدسة بالمملكة العربية السعودية الخميس الماضي، والتي كانت ستقل 288 معتمرا، كما سيتم تعليق كل الرحلات المقبلة من الجزائر نحو البقاع المقدسة، بناء على ما قررته السلطات السعودية حول منع دخول المعتمرين وزوار المسجد النبوي من الأجانب إلى أراضيها، وذلك ضمن ما أسمته بـ"الاجراءات الوقائية الاستباقية" لمنع وصول فيروس كورونا.

هذا وأثار قرار الإلغاء القلق والاستياء" لدى المعتمرين الجزائريين ووكالات سفر خاصة أمام عدم تحديد مدة هذا الإجراء، وفي هذا الصدد عبر مسؤولو عدة وكالات سفر وسياحة مكلفة بتأطير الحجاج عن "حيرتهم" أمام القرار "الوقائي" الذي اتخذته السلطات السعودية و"تخوفهم" من التأثير "الكبير" له على نشاطهم خاصة وأنهم سجلوا تراجعا فيه خلال سنة 2019.

وفي هذا الصدد، اضطرت الشركة العمومية "سياحة وأسفار الجزائر" إلى إلغاء برنامج رحلاتها للأسبوع القادم بحيث أوضح إطار بها أنه "تم الاتصال بالزبائن لإعلامهم من قبل بهذا التغيير في اللحظة الأخيرة".

ويبقى مهنيو القطاع مرتبطون بالإجراءات التي سيتم الإعلان عنها في الأسابيع القادمة لاتخاذ التدابير اللازمة وإن تطلب الأمر "تعويض تذاكر السفر" حيث صرح ذات الإطار علينا انتظار تعليمات السلطات السعودية كونها أكدت أن القرار "مؤقت".

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع