أكدت أنه جزء من الأعمال التضامنية التي قامت بها تجاه شعبها ووطنها

نواب حركة البناء الوطني يتبرعون برواتبهم لمواجهة "كورونا"

نواب حركة البناء الوطني يتبرعون برواتبهم لمواجهة "كورونا"

دعت حركة البناء الوطني نواب البرلمان واطارات الشركات الاقتصادية الاستجابة لنداء التضامن الوطني بالتبرع براتب شهري لكل اطارات الدولة لمواجهة وباء كورونا"

أوضح رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة، أمس، في تصريح صحفي له عبر صفحته الرسمية بشبكات التواصل الاجتماعي الفيسبوك إلى "ضرورة ان يكون التبرع في إطار وطني منظم حتى لا نتميز على أفراد شعبنا"، قائلا ان "الامر يقتضي الاستعجال خاصة وأن حركة البناء الوطني قررت ان يتبرع نوابها في المجلس الشعبي الوطني براتب شهري تحت عنوان التضامن الوطني وهو جزء من الاعمال التضامنية التي قامت بها الحركة ومازالت مستمرة ان شاء الله دون منّة بل وأقل ما تقوم به تجاه شعبها ووطنها والله من وراء القصد".

من جانب آخر دعا بن قرينة في وقت سابق الحكومة الى "ضرورة توفير وسائل الوقاية في المستشفيات والصيدليات ومؤسسات المجتمع المدني والنفع العام لتيسير أدوارهم في الحماية الاجتماعية".

وكان بن قرينة قد دعا السلطة الى "إطلاق حملة تضامنية واسعة تجند لها الوسائل الإعلامية الكبرى لصناعة حالة عامة من الوعي والاهتمام لدى المواطنين بخطورة الوضع وكيفيات التغلب على المخاطر جراء انتشار وباء كورونا".

تجدر الاشارة الى أن المكتب الوطني الحركة البناء الوطني بتشكيل خلية أزمة لمتابعة تطورات الوضع عبر كامل التراب الوطني والمساهمة في دعم الجهد الجماعي الوطني والتصدي لانعكاسات وأخطار الأزمة.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع