أكد أنّ الملف لازال يراوح مكانه بسبب عدم جدية الطرف الفرنسي

وزير المجاهدين: الجزائر لن تتنازل عن الأرشيف الموجود في فرنسا

وزير المجاهدين: الجزائر لن تتنازل عن الأرشيف الموجود في فرنسا
نحو إطلاق قناة وإذاعة الذاكرة مختصة في تاريخ الجزائر

جدّد وزير المجاهدين، الطيب زيتوني، التذكير على تشكيل لجان مشتركة، وتنظيم اجتماعات مع الجانب الفرنسي، مشيرا أنه لحدّ الساعة لا يوجد شيء ملموس أو جدي، وأكد أن الجزائر لن تتنازل على أرشيفها الموجود في فرنسا، كاشفا عن جمع 30 ألف ساعة من الشهادات لحد اليوم، وتحدث بالمقابل عن إطلاق قناة وإذاعة الذاكرة مختصة في تاريخ الجزائر.

الطيب زيتوني، وخلال نزوله ضيفا على الغرفة العليا للبرلمان أمس على هامش عرض مشروع اعتماد تاريخ 8 ماي كيوم وطني قال بأن مصالحه لم تتلقّ شيئا ملموسا أو جديا من الجانب الفرنسي، حول ملف الأرشيف مشيرا: " قمنا بتشكيل لجان مشتركة ونظمنا العديد من الاجتماعات بهذا الخصوص، ونحن نؤكد بأن الجزائر لن تتنازل عنه بسهولة، وقد تمكنت من جمع ما يقارب 30 ألف ساعة من الشهادات".

وكشف الوزير أنه في القريب العاجل ستكون هناك قناة التاريخ وسنطلق عليها قناة الذاكرة، تبث فيها الأفلام والشرائط الوثائقية والندوات، كما ستكون هناك إذاعة للتاريخ.

وفي سياق آخر، تحدث المسؤول الحكومي ذاته أنه تم تصوير شريط وثائقي يروي تاريخ الجزائر من 1830 الى 1962، في 20 ولاية، وفي رده على أسئلة أعضاء مجلس الأمة، أفاد زيتوني، فيما يخص مشروع قانون تجريم الاستعمار، أنه مطلب شعبي، وأعلن عن 3 أفلام تاريخية، الأول سيبدأ التصوير فيه قبل نهاية السنة الجارية ويتعلق بزيغود يوسف، ثم فيلم محمد بوقرة وسي الحواس، وتأتي هذه المشاريع في إطار تعزيز الذاكرة الجزائرية والحفاظ على مكتسبات الثورة الجزائرية العظيمة، وتخليد الشهداء الجزائريين.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع