لضمان التغطية الأمنية بعاصمة الأوراس

مدير الأمن الوطني يفتتح سبعة مقرات للشرطة بولاية باتنة

مدير الأمن الوطني يفتتح سبعة مقرات للشرطة بولاية باتنة

تعززت التغطية الأمنية في عاصمة الأرواس باتنة، أمس بسبعة مقرات للشرطة، تمكن من تقريب الشرطة للمواطن والحفاظ على أمنه وممتلكاته.

وأورد بيان للمديرية العامة للأمن الوطني أن المقرات الجديدة التي أشرف على تدشينها المدير العام للأمن الوطني، أونيسي خليفة، رفقة الوالي توفيق مزهود، تتمثل في المقر الجديد لأمن ولاية باتنة، مجمع مصالح الشرطة بعاصمة الولاية يضم الأمن الحضري السابع، فرقة البحث والتدخل ومصلحة شرطة البيئة والعمران، ومقر أمن دائرة كل من سقانة، أولاد سي سليمان، بوزينة، ومقر الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بتيمقاد ومقر الأمن الحضري الخارجي واد الماء، وألحقت أيضا بهذه المقرات مرافق اجتماعية وسكنات وظيفية لتمكين الشرطي من أداء واجبه المهني في ظروف معيشية ملائمة، تحفزه على ترقية مستوى الخدمة العمومية للمواطن.

وشدد المصدر على أن هذه الانجازات "مكاسب تعزز مستوى التغطية الأمنية بالولاية، التي وصلت نسبتها 100 في المائة، وتشمل 20 دائرة بالإضافة لعاصمة الولاية، مضيفا أن المقرات الشرطية الجديدة "تدعم منظومة خدمات أمنية متكاملة، تقدمها مصالح الشرطة للمواطن، بداية من استقباله، والإصغاء له، والتكفل الفوري بانشغالاته، بمقاربة جوارية مجتمعية، وتتوفر على تجهيزات وتكنولوجيات حديثة تسمح بالحصول على الخدمات المأمولة في الآجال الممكنة".

ومن جانب آخر، ستساهم هذه المرافق الشرطية، إلى جانب الشركاء الأمنيين، في جهود "توفير الظروف الأمنية الملائمة للتنمية بالولاية، خاصة أن الولاية غنية بثرواتها المتنوعة ومواقعها الأثرية والسياحية"، ولتعزيز تواصلها الدائم مع المواطن، جهزت هذه المرافق التابعة للمديرية العامة للأمن الوطني "بروابط اتصالية عديدة لخدمة المواطن، منها الموقع الإلكتروني والصفحات الرسمية على شبكات التواصل الاجتماعي، والخطوط الهاتفية المجانية 1548 وخط شرطة النجدة على الهاتف الثابت 17 والخط 104، ما يشكل حلقة تواصل قوية ودائمة تجسد فعلا تقريب الشرطة من المواطن"، كما أشار لذلك المصدر.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع