رقم قياسي جديد واللجنة العلمية تشدد على الوقاية

441 إصابة جديدة بكورونا و6 وفيات في الـ 24 ساعة الأخيرة

441 إصابة جديدة بكورونا و6 وفيات في الـ 24 ساعة الأخيرة
سطيف والوادي يسجلان أعلى حصيلة يومية للوباء

 

سجلت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات 441 إصابة و6 وفيات جديدة بفيروس كورونا كما سجل 311 حالة شفاء خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، وبلغ العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا المستجد في الجزائر 15941 حالة مؤكدة، بعد تسجيل 441 إصابة جديدة، وحسب آخر إحصائية نشرتها الوزارة عبر موقعها الإلكتروني، فإن ولاية سطيف سجلت أكبر الحالات (60 إصابة مؤكدة) خلال 24 ساعة الأخيرة، تليها ولاية الوادي بـ 54 إصابة جديدة، فيما سجلت بولايتي وهران وباتنة 31 إصابة في كل منهما.

 

أعلن رئيس الهيئة العلمية لرصد ومتابعة وباء كورونا البروفيسور جمال فورار أن عدد الاصابات وصل إجماليا، إلى 15941، في حين بلغت حصيلة الوفيات 952 حالة بعد تسجيل 6 وفيات خلال اليوم الأخير، أما في ما تعلق بحالات التعافي، قال فورار في المؤتمر الصحفي اليومي، أمس بالعاصمة أنه تم تسجيل 311 حالة شفاء ليصل الإجمالي إلى 11492 .

وبهذه الأرقام، حطمت الحصيلة اليومية لعدد الإصابات بكورونا رقما قياسيا جديدا بتسجيل 441 حالة جديدة بعد أن كان العدد أول أمس 430 حالة.

ومن جانب آخر، قال فورار أن "الالتزام بالتدابير الوقائية يبقى الحل الوحيد لكسر سلسلة نقل العدوى"، وحول الولايات التي تشهد ارتفاعا في عدد الإصابات بفيروس كورونا، ذكر ذات المسؤول كل من الجزائر العاصمة والبليدة وسطيف وتيبازة والجلفة الأغواط وبسكرة وأدرار وتمنراست، داعيا بالمناسبة المواطن إلى "الالتزام الصارم بالإجراءات الوقائية".

هذا وباشرت اللجنة إعداد تحقيقات وبائية وتحديد بؤر انتشار الفيروس"، مشددا في الوقت ذاته على "ضرورة احترام ارتداء الكمامة تطبيقا لما جاء في المرسوم التنفيذي".

إلى ذلك كشف وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات البروفسور عبد الرحمان بن بوزيد بالجزائر العاصمة عن وفاة 26 مستخدم بالقطاع الصحي جراء فيروس كورونا وإصابة 1515 أخرين بالوباء.

وأوضح المسؤول الأول عن القطاع الصحي في تصريحات للتلفزيون العمومي حول انتشار وباء كورونا بولاية البليدة رفقة مختصين من المنطقة" أن القطاع فقد نتيجة انتشار الفيروس 26 عاملا من مختلف الأسلاك وإصابة أزيد من 1500 آخرين بعضهم تماثل للشفاء والبعض الآخر لازال قيد العلاج"، وبخصوص ارتفاع عدد الإصابات خلال الأيام الأخير بعد تخفيف الحجر الصحي قال الوزير أن هذه الزيادة في الحالات هي "وضعية عالمية راجعة إلى طبيعة الفيروس" والجزائر أصبحت تصنف في نفس الوتيرة والتي يرجحها الخبراء إلى "عدم احترام القواعد الوقائية".

من المنتظر أن تستفيد ولاية عيد الدفلى هذا الأسبوع، من مخبر لتحاليل الكشف عن فيروس كورونا، وهذا لتكثيف التحاليل على مستوى الولاية، وقالت الإذاعة المحلية للولاية أن هذا القرار أعلن عنه وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد، وذلك بعد مبادرة للسلطات المحلية التي خصصت هيكلا لهذا المخبر بموافقة السلطات الصحية ومعهد باستور.

البليدة: 1733 (+16)

الجزائر: 1639 (+20)

سطيف: 1539 (+60)

وهران: 993 (+31)

قسنطينة 652 (+20)

ورقلة: 534 (+12)

تيبازة: 535 (+25)

عين الدفلى: 434 (+0)

بجاية: 393 (+11)

باتنة: 416 (+31)

تلمسان: 373 (+12)

المدية: 329 (+2)

الجلفة: 328 (+7)

عنابة: 202 (+7)

أم البواقي: 293 (+3)

تيارت: 289 (+7)

برج بوعريريج: 268 (+3)

الأغواط: 289 (+14)

تيزي وزو: 259 (+6)

المسيلة: 235 (+0)

الوادي: 288 (+54)

بسكرة: 249 (+19

بومرداس: 235 (+15)

البويرة: 226 (+7)

معـسكر: 219 (+2)

تبسة: 206 (+0)

خنشلة: 214 (+11)

أدرار: 208 (+3)

سكيكدة: 200 (+0)

بشار: 183 (+3)

غرداية: 177 (+0)

مستغانم: 153 (+2)

عين تموشنت: 148 (+5)

سوق أهراس: 137 (+4)

ميلة: 144 (+8)

سيدي بلعباس: 133 (+1)

قالمة: 125 (+0)

تيسمسيلت: 125 (+0)

جيجل: 123 (+0)

الشلف: 100 (+0)

نعامة: 96 (+2)

البيض: 93 (+4)

غليزان: 83 (+0)

الطارف: 62 (+0)

تمنراست: 76 (+5)

سعيدة: 44 (+0)

تندوف: 28 (+0)

إليزي: 18 (+5)

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع