فيما لم تعلن مصالح سونلغاز أي تدابير لمواجهة الظاهرة هذه الصائفة

موسم الذروة في استهلاك الطاقة يبدأ مبكرا بسبب كورونا

موسم الذروة في استهلاك الطاقة يبدأ مبكرا بسبب كورونا

بدأ موسم الذروة في استهلاك الطاقة هذه السنة مبكرا بسبب الحجر الصحي الذي ألزم الجزائريين منازلهم، ليتضاعف استهلاك أغلب الأسر للطاقة الكهربائية، وهو المنتظر أن يستمر طيلة فصل الصيف، ما يجدد مرة أخرى المخاوف من الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي عبر العديد من الولايات، خاصة ولايات الجنوب بسبب الضغط الكبير على شبكة الكهرباء.

ورغم الاحتياطات والتدابير التي اتخذتها مصالح سونلغاز والبرامج المسطرة لتجنب ظاهرة الانقطاعات المتكررة في التيار الكهربائي في السنوات الماضية، إلا أن هذه الأخيرة تبقى مطروحة بقوة، خاصة أن موسم الذروة في استهلاك الكهرباء بدأ مبكرا هذه السنة بسبب الحجر المنزلي، حيث تضاعف استهلاك الجزائريين للطاقة عبر استعمال مختلف الأجهزة الكهربائية خلال تواجدهم في المنزل، ومع حلول فصل الصيف وبدء ارتفاع درجات الحرارة ما يجعل أغلب الأسر تكون مجبرة على استعمال المكيفات الهوائية أيضا، فقد برزت مرة أخرى التخوفات من انقطاعات الكهرباء خاصة بالولايات الجنوبية التي تعد الأكثر تضررا كل سنة من الظاهرة.

ولم تعلن مصالح سونلغاز إلى غاية الآن عن أي برامج تدعيمية بهذه الولايات من أجل تجنب انقطاعات الكهرباء، بينما لم تباشر ذات المصالح أي حملات تحسيسية للمساهمة في الحد من تبذير الطاقة خلال فصل الصيف. 

ويشير الخبراء في مجال الطاقة أن استهلاك الجزائريين للطاقة يرتفع عادة في فصل الصيف بعشرة أضاعف عن المعدل العادي الذي يعتبر هو الآخر مرتفعا بشكل كبير عن مقاييس الاستهلاك الدولية، فالعائلات الجزائرية تستهلك في فصل الصيف ما بين 800 و1200 كيلوواط ساعي في فترة الأربعة أشهر الممتدة من ماي حتى نهاية أوت، وهو معدل مرتفع بشكل مفرط مقارنة مع المقاييس الدولية التي تتراوح بين 200 و250 كيلوواط في السنة. ويرجع الخبراء إفراط الجزائريين في استهلاك الطاقة أساسا لانخفاض أسعار هذه الأخيرة، بالإضافة إلى اختيار العائلات الجزائرية لمنتجات كهرومنزلية منخفضة الثمن تستهلك الطاقة الكهربائية بشكل كبير جدا. 

وتشهد الجزائر في فصل الصيف خاصة هدرا كبيرا للطاقة، يصل إلى 25 بالمائة من تلك التي يتم إنتاجها، وهذا في الظروف العادية، فما بالك إذا تعلق الأمر بظروف استثنائية كالتي تعيشها الجزائر والتي فرضت الحجر المنزلي المستمر بـ 29 ولاية، وهو ما يعني تضاعف هذه النسب والمعدلات بشكل أكبر.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع