مختصرات دولية

محادثات جنيف اليمنية: غير مباشرة والأسرى وميناء الحديدة أبرز الملفات

اكّد مسؤولون يمنيون، أن محادثات السلام المقرر عقدها في جنيف بدءاً من الخميس، ستكون غير مباشرة إلا أنها قد تتحول إلى مفاوضات مباشرة في حال حصل "تقدم ما"، متوقعين تحقيق اختراق في موضوع تبادل الأسرى.وقال وزير الخارجية خالد اليماني، في تصريح لوكالة "فرانس برس"، إن "المشاورات لن تكون مباشرة وستعتمد على إدارة المبعوث الأممي بتنقله بين الطرفين.بدوره، قال مدير مكتب الرئاسة اليمنية وعضو الوفد المفاوض، عبدالله العليمي، "ستكون المشاورات غير مباشرة، إلا إذا حصل تقدم ما وسريع بالإمكان أن تتحول إلى مباشرة.وذكر مسؤولون حكوميون آخرون لوكالة "فرانس برس"، أنّ المبعوث الأممي مارتن غريفيث سيعمد خلال إدارته للمشاورات إلى نقل الأراء والمواقف والردود المتبادلة بين طرفي المشاورات بطريقة مكتوبة وليست شفهية.وكان غريفيث أعلن أمام مجلس الأمن الدولي في أغسطس/آب الماضي أنّ الأمم المتحدة سترعى محادثات في جنيف بدءاً من 6 سبتمبر/أيلول للبحث في "إطار عمل لمفاوضات سلاموشكك الطرفان في جدية هذه المحادثات، لكن اليماني قال لـ"فرانس برس" "توقعاتنا تقتصر على إمكانية إحراز تقدم في ملف الأسرى والمعتقلين"، موضحاً "أعتقد أن الفرصة كبيرة الآن لتحقيق نجاح بالإفراج عن الأسرى، والطرف الآخر عنده استعداد.

 

العراق: لا اتفاق سياسياً يلوح بالأفق ومحاولات للالتفاف على جلسة البرلمان الأولى

لم تتمكن الكتل السياسية العراقية المتصارعة على تشكيل الكتلة الكبرى، الممهدة لتشكيل الحكومة، من تحقيق العتبة المطلوبة، وذلك قبل يوم واحد من عقد جلسة البرلمان الجديد، الأمر الذي يشي بأزمة دستورية جديدة، وسط محاولات لتمديد عقد الجلسة.وقال مسؤول سياسي مطّلع، لـ"العربي الجديد"، إنّ "حوارات الكتل السياسية لم تنته بنتيجة حاسمة لتشكيل الكتلة الكبرى، حتى الآن"، مبينا أنّ "المحورين (محور العبادي ومحور المالكي) لم يصلا بعد إلى عتبة الكتلة الكبرى، وهناك عقبات كثيرة تعترض طريقهما.وأوضح المسؤول ذاته أنّ "الشروط الكردية وشروط تحالف المحور الممثل للسنة، وبحثهم عن ضمانات، أحرجت الجهات الساعية لتشكيل الكتلة الكبرى، حيث لا تستطيع أن تقدم ضمانات رسمية"، مؤكدا أنّ "الوقت بدا ضيقا جدا أمام المحورين، في وقت تتعارض فيه الضغوط الأميركية والإيرانية على الأطراف السياسية، ما يعقد المشهد أكثر.واستبعد المتحدث ذاته "إمكانية تشكيل الكتلة في غضون ذلك، بدأ الوفد الكردي الممثل للحزبين الكرديين الرئيسين حواراته في بغداد مع الكتل السياسية، وسيلتقي أغلب قادة الكتل السياسية للتفاوض معهم.وقال بيان صدر عن مكتب رئيس كتلة الحوار، صالح المطلك، إنّه "التقى الوفد الكردي، وبحث معه التحركات السياسية ومساعي بلورة ثقل برلماني واسع يفضي إلى تشكيل حكومة مدنية تؤمن بالتعددية وتحقيق طموحات الشعب.

 

غريفيث في الجولة الأخيرة قبل جنيف اليمني 

قبل أيام من الموعد المحدد لانطلاق مشاورات جنيف3 اليمنية، بدأ المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، جولة جديدة، من العاصمة السعودية الرياض، لإجراء مباحثات حول الترتيبات النهائية للمشاورات، التي تأتي في ظل تواتر المؤشرات، عن ضغوط دولية قوية، يواجهها التحالف السعودي الإماراتي، بعد نحو ثلاثة أعوام ونصف العام على عملياته، التي فاقمت الأوضاع الإنسانية، ولم تسفر حتى اليوم، عن نتائج عسكرية مفصلية من شأنها أن تنهي سيطرة جماعة أنصار الله (الحوثيين)، على العاصمة صنعاء، كأحد أبرز الأهداف المعلنة.وبعد أن كان من المقرر أن يلتقي غريفيث، أمس، الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، أفادت مصادر قريبة من الحكومة بأنه "اعتذر عن اللقاء"، وكلّف وزير الخارجية خالد اليماني، الذي استقبل غريفيث في الرياض، وأكد له أن "الحكومة اليمنية مستمرة في دعمها لجهوده من أجل إحلال السلام الدائم والشامل، وأن وفد الحكومة جاهز للذهاب إلى جولة المشاورات المقرر أن تبدأ في السادس من سبتمبر/أيلول الحالي، إذ انتهت من تسمية أعضاء وفدها المؤلف وفقاً لتصريح مصادر مطلعة لـ"العربي الجديد"، من 14 عضواً، ومثلهم من الحوثيين وحلفائهم، الذين لم تصدر عنهم أي مواقف حتى اليوم، تشير إلى معارضتهم الحضور في المشاورات.

 

ماي ترفض تقديم أي تنازلات حول "بريكست 

تعهدت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، بالتمسك بخطتها بشأن العلاقات التجارية المستقبلية مع الاتحاد الأوروبي بعد بريكست، بمواجهة معارضة شديدة من أنصار الانفصال.وعرضت ماي في يوليو/تموز خطة نصت على خروج بريطانيا من السوق الموحدة، مع إنشاء "منطقة تبادل حر" جديدة للبضائع ومنتجات الصناعات الزراعية مع الاتحاد الأوروبي تقوم على اتفاق جمركي ومجموعة من القواعد المشتركة.وواجه المشروع الذي عرف بـ"خطة تشيكرز" باسم المقر الصيفي لرئاسة الحكومة البريطانية حيث تم التوصل إليه، على الفور معارضة قوية من دعاة بريكست متشدد في صفوف حزبها المحافظ نفسه، إذ اعتبروا أنه ينحرف عن نتيجة الاستفتاء الذي أفضى في يونيو/حزيران 2016 إلى الخروج من الاتحاد.وعلى إثر ذلك استقال وزير الخارجية بوريس جونسون والوزير المكلف ببريكست ديفيد ديفيس في خطوة كان لها وقع شديد، فيما شكك قادة الاتحاد الأوروبي بإمكان تطبيق الخطة.وكتبت ماي في صحيفة "ديلي تلغراف"، "لن أكون مرغمة بالقبول بتسويات على مقترحات خطة تشيكرز ليست في مصلحتنا الوطنية"، بحسب ما نقلت "فرانس برس".ومن المقرر أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 30 مارس/آذار 2019، على أن تتوصل لندن وبروكسل إلى اتفاق بحلول أكتوبر/تشرين الأول لترتيب شروط الطلاق وإرساء قواعد علاقتهما المستقبلية، بحيث يكون أمام البرلمانات الوطنية مهلة كافية للمصادقة على الاتفاق.

 

أمير الكويت إلى واشنطن لإجراء محادثات مع ترامب

يتوجه أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الاثنين، إلى العاصمة الأميركية واشنطن، في زيارة عمل يجري خلال مباحثات مع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، الأحد.وبحسب الوكالة، فإن الشيخ صباح سيجري خلال الزيارة مباحثات رسمية مع ترامب بشأن عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.وكان البيت الأبيض، قد أعلن السبت، أنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب، سيلتقي الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، في واشنطن، الأربعاء المقبل.وقال البيت الأبيض، في بيان، إنّ أمير الكويت سيجري لقاء مع ترامب يوم 5 سبتمبر/أيلول الجاري، في إطار زيارة عمل إلى واشنطن.وأشار البيان إلى أنّ "اللقاء سيتناول بطريقة شاملة العلاقات الثنائية بين الكويت والولايات المتحدة، فضلاً عن التطورات الإقليمية".وتأتي زيارة أمير الكويت في ظل استمرار الأزمة الخليجية التي افتعلتها دول الحصار (السعودية، البحرين، الإمارات ومصر) مع قطر. 

 

رصدها: ق. د

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha