مختصرات دولية

    • بومبيو: الولايات المتحدة الأميركية ستتحرك إذا سلّمت الناقلة الإيرانية النفط لسورية

توعّد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، من أنّ واشنطن ستتخذ كل ما في وسعها لمنع ناقلة النفط الإيرانية "أدريان دريا 1" من تسليم النفط إلى سورية، في حين أعلنت أستراليا موافقتها على الانضمام إلى تحالف دولي دعت له واشنطن، لحماية ناقلات النفط وسفن الشحن من تهديدات إيران في مضيق هرمز.وقال بومبيو، للصحافيين، عقب اجتماع لمجلس الأمن في نيويورك، وفق ما ذكرته "رويترز"، "أوضحنا أن أي أحد يلمسها، أي أحد يدعمها، أي أحد يسمح لسفينة بالرسو يواجه خطر التعرض لعقوبات من الولايات المتحدة".وأضاف "إذا اتجهت تلك السفينة مجدداً إلى سورية فسوف نتخذ كل ما بوسعنا من إجراءات بما يتسق مع تلك العقوبات من أجل منع ذلك".وغادرت الناقلة "أدريان داريا 1"، التي كانت تعرف باسم "غريس 1"، جبل طارق يوم 18 أغسطس/آب الحالي.وأظهرت بيانات تتبع السفن، أن السفينة متجهة إلى ميناء كالاماتا اليوناني.لكن المتحدث باسم وزارة الشحن اليونانية قال إن "السفينة تبحر بسرعة منخفضة ولا يوجد إعلان رسمي بعد عن أنها ستصل إلى كالاماتا".ودعا بومبيو، الذي قام برحلة استثنائية إلى نيويورك لحضور اجتماع لمجلس الأمن حول الشرق الأوسط، المجتمع الدولي لدعم ما سماه بـ"عملية وارسو"، في إشارة إلى المؤتمر الدولي الذي انعقد في العاصمة البولندية، في سبتمبر/أيلول الماضي، لمناقشة مواجهة إيران.بومبيو دعا كذلك إلى تعزيز التعاون في المنطقة من أجل صياغة "تفكير جديد من أجل حل القضايا القديمة".من جهة أخرى، دعا بومبيو، مجلس الأمن لتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران، والذي تنتهي مفاعيله في غضون عام وفقاً للاتفاق الذي أبرمته الدول الكبرى مع إيران حول برنامجها النووي، وانسحبت منه لاحقاً الولايات المتحدة.وقال، بحسب ما أوردته "فرانس برس"، "نحن أصلاً نتابع من كثب أحكام الاتفاق التي تنتهي في تشرين الأول/أكتوبر 2020". وأضاف "الأمر يتعلّق بحظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة وبحظر السفر المفروض على قاسم سليماني قائد قوة القدس"؛ الفرع المسؤول عن العمليات الخارجية في الحرس الثوري الإيراني.

 

    • مصر: وفاة معتقل جديد في "التأديب".. حسام حامد يلحق بعمر عادل

أعلن نشطاء سياسيون مصريون، وفاة حسام حامد المعتقل بسجن "العقرب" شديد الحراسة، والبالغ من العمر 35 عامًا والمتهم في قضية "كتائب حلوان".وحسب المتداول عن الساعات الأخيرة للمعتقل المتوفى، فقد تم إدخاله زنزانة التأديب الانفرادية منذ أسبوعين بزعم محاولته إدخال هاتف محمول، من جلسة المحكمة؛ لإجباره على فك الإضراب الكامل عن الطعام، وأبرحوه ضربًا وهو مقيد، وظل ينادي ويطرق باب الزنزانة من أجل أن يجلبوا له ماءً ودواءً، لكن سجانيه ما كان منهم سوى الدخول لضربه والخروج فقط، حتى انقطع صوته تمامًا، وعندما دخلوا عليه وجدوه ينزف من أنفه وقد مات.وقال نشطاء حقوقيون، نقلاً عن معتقلين آخرين، إنهم يتهمون ضابطين، ومخبراً، بجهاز الأمن الوطني، هم الرائد أحمد فكري، والضابط وائل حسن، والمخبر محمد الوكيل، بالمسؤولية عن قتل المعتقل.ويتوقع محامون حقوقيون، صدور أحكام على 215 من رافضي الانقلاب، ومعارضي النظام، في قضية "كتائب حلوان" خلال الأشهر المتبقية من هذا العام.وكل هؤلاء أحيلوا للمحاكمة الجنائية، لاتهامهم بأنهم "في غضون الفترة من 14 أغسطس/آب 2013 وحتى فبراير/شباط 2015 بمحافظتي القاهرة والجيزة، تولوا قيادة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، وانضموا لها، وحازوا أسلحة نارية وذخيرة دون ترخيص، بقصد استعمالها في نشاط يخل بالأمن العام".وفي زنزانة تأديب انفرادية أيضًا، توفي المعتقل عمر عادل، في 22 يوليو/تموز الماضي، في سجن طره تحقيق بعدما وضعوه في زنزانة التأديب.وكان عادل، قد اعتقل عام 2014 وعمره 25 عامًا، ورحل اليوم وعمره 29 عامًا، وكان محكومًا عليه بالسجن 15 عامًا قضى منها 5 أعوام في قضيه 2 عسكرية.

 

    • ترامب يلغي زيارة للدنمارك بعد رفضها بيع جزيرة غرينلاند

ألغى الرئيس الأميركي دونالد ترامب، زيارة للدنمارك كانت مقررة أوائل سبتمبر/أيلول المقبل، بعد أن رفضت رئيسة وزراء الدنمارك فكرته لشراء جزيرة غرينلاند.وقال ترامب، في تغريدة على "تويتر": "الدنمارك دولة مميزة للغاية وشعبها رائع ولكن بناء على تعليقات رئيسة الوزراء مته فريدريكسن بأنّها ليست مهتمة بالنقاش حول شراء غرينلاند، سأرجئ اجتماعنا المقرر في غضون أسبوعين إلى وقت لاحق".وأضاف: "وفرت رئيسة الوزراء قدراً كبيراً من النفقات والجهد لكل من الولايات المتحدة والدنمارك، كونها اتسمت بالصراحة الواضحة. أشكرها على ذلك، وأتطلع لإعادة تحديد موعد في وقت ما في المستقبل".وقال مسؤول بالبيت الأبيض إنّ ترامب ألغى زيارته المقررة للدنمارك، يومي الثاني والثالث من سبتمبر/أيلول.وكان من المقرر أن يناقش ترامب القطب الشمالي خلال اجتماعات في كوبنهاغن مع فريدريكسن التي تولت السلطة، في يونيو/حزيران، وكيم كيلسن رئيس حكومة غرينلاند التي تتمتع بالحكم الذاتي.وأعلن كيلسن، وفريدريكسن أنّ هذه الجزيرة ليست للبيع، بعد أن أبدى ترامب اهتمامه بشرائها. وكانت فريدريكسن قد قالت، يوم الأحد، إنّ فكرة بيع غرينلاند للولايات المتحدة "سخيفة"، في حين أكد مستشار اقتصادي لترامب، اهتمام الولايات المتحدة بشراء أكبر جزيرة في العالم.وقالت فريدريكسن، لصحيفة "سيرمتسياك"، أثناء زيارتها لغرينلاند: "غرينلاند ليست للبيع. غرينلاند ليست دنماركية. غرينلاند ملك مواطنيها. لدي أمل قوي ألا يكون ذلك على محمل الجد".ويعيش حوالي 56 ألف شخص في الجزيرة المغطاة بالجليد، والتي تقع بين شمال المحيط الأطلسي والمحيط المتجمد الشمالي.

في المقابل، قالت متحدثة باسم القصر الملكي الدنماركي، إنّ قرار ترامب تأجيل زيارته التي كانت مقررة إلى البلاد "مفاجأة".وقالت لين باليبي، لـ"أسوشييتد برس"، الأربعاء، إنّ العائلة، التي دعت ترامب رسمياً لزيارة الدنمارك في الثاني والثالث من سبتمبر/ أيلول المقبل، ضمن جولة أوروبية، "ليس لديها أي تعليق آخر على القرار".

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha