موديز: أسعار النفط لن تتجاوز سقف الـ 60 دولارا في 2018

سجلت أسعار النفط أمس أقوى مستوياتها في بداية العام، وذلك منذ 2014، مع صعود الأسعار لأعلى مستوى منذ منتصف 2015 وسط احتجاجات واسعة ضد الحكومة في إيران واستمرار خفض الإمدادات الذي تقوده منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) وروسيا.

وتم تداول العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي مستقرة عند حوالي 60.40 دولار للبرميل في حلول الساعة الـ 12 بتوقيت غرينتش، بعدما صعد في وقت سابق من الجلسة إلى 60.74 دولار، مسجلة أعلى مستوياتها منذ جوان 2015، واستقرت أيضاً العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت عند حوالي 66.80 دولار للبرميل، بعدما صعدت إلى 67.29 دولار في وقت سابق من الجلسة مسجلة أعلى مستوى لها منذ ماي 2015.

إلى ذلك قالت وكالة موديز انفستورز سيرفيس إنها تتوقع أن تتراوح أسعار النفط بين 40 و60 دولارا للبرميل في 2018، مضيفة أن وفرة إمدادات الغاز الطبيعي الأمريكية ستكبح الأسعار حتى مع ارتفاع الطلب، وأضافت موديز "من المرجح أن تظل الأسعار في نطاق محدود، وربما تتقلب، بفعل مزيج من زيادة الإنتاج الصخري الأمريكي وانخفاض الإمدادات العالمية وإن كانت لا تزال كبيرة وعدم الامتثال المحتمل بتخفيضات الإنتاج المتفق عليها، خاصة إذا زاد فتور نمو الطلب".

الوكالات

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha