اختتام مؤتمر نموذج الأمم المتحدة بالجزائر

اختتمت أول أمس بالمدرسة العليا الجزائرية للأعمال فعاليات الطبعة الخامسة للمؤتمر السنوي لنموذج الأمم المتحدة بالجزائر لسنة 2018 والذي أقيم خلال أربعة أيام متتالية، و هذا من تنظيم مؤسسة مبادرة الجزائر لتنظيم وتطوير البرامج و الأنشطة الشبابية وفريق التنظيم لبرامج محاكات المنظمات الدولية والهيئات الوطنية.

حفل الاختتام عرف حضور العديد من الشخصيات لعل أهمها سفير الأمم المتحدة بالجزائر، كما تميز أيضا بعرض مفصل لكل القرارات التي خرجت بها اللجان الستة التي شاركت في المؤتمر بمختلف لغاتها و التي صادقت عليها الجمعية العامة للمؤتمر بالإجماع، وفي تصريح لـ" الرائد " أفاد عريف عبد الجليل مدير البرنامج في تقييم للعمل الذي قام به  بعد مرور خمس سنوات من بدايته بأنه راض جدا عن النتائج المحققة حيث استفاد من البرنامج إلى غاية الأن أكثر من 2630 شاب جزائري من حوالي 43 ولاية جزائرية، إضافة إلى تنظيم أكثر من 35 يوم مفتوح حول البرنامج في كل مناطق الوطن، كما يطمح البرنامج تحقيق المزيد من خلال الاستراتيجية التي سيتبناها للسنوات الخمس المقبلة.

يذكر بأن التوصيات التي خرجت بها لجان المؤتمر ستسلم إلى الجهات الوصية كل على حسب تخصصها، وهذا على غرار ما خرجت به لجنة برلمان الشباب الجزائري الناطقة بالعربية و التي عالجت موضوع دور الشباب في المشاركة السياسية و التنمية الاقتصادية والتي شددت في توصياتها فيما يخص الجانب السياسي على ضرورة الإسراع في تفعيل المجلس الأعلى للشباب وكذلك تخفيض سن الترشح لمختلف الاستحقاقات الانتخابية، أما في الشأن الاقتصادي فشددت على ضرورة تشجيع الشباب على ولوج عالم المقاولاتية.

مراسلة خاصة: حسين حني

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha