التأكيد على أهمية حماية المستهلك من المنتجات المقلدة والسلع غير المطابقة

أكد المشاركون في اللقاء الإعلامي التحسيسي بمناسبة إحياء اليوم العالمي لحقوق المستهلك الذي احتضنته دار الثقافة، علي سوايعي، بخنشلة على أهمية حماية المستهلك من شتى الأخطار لاسيما المنتجات المقلدة والسلع غير المطابقة للمواصفات الدولية.

وأوضح مدير التجارة لولاية خنشلة حمزاوي جمال في افتتاح هذا اللقاء أن الهدف من تنظيم هذا اليوم الإعلامي هو توعية المستهلك بكافة حقوقه فيما يخص المنتجات الموثوق بها بداية من جودة المنتوج وحقه في الوصول إلى تقنيات المعلومات الجديدة وحقه في الحصول على حماية أفضل للمحتوى الرقمي.

من جهته أكد رئيس جمعية حماية المستهلك بالولاية عبد العزيز غزال في مداخلة قدمها بالمناسبة على أهمية الدور الذي تلعبه الحركات الجمعوية في حماية المستهلك وتوعيته من مختلف الأخطار التي تحدق به كما وجه بالمناسبة رسالة للمستهلكين دعاهم فيها للتبليغ عن كافة حالات الغش على غرار المنتجات غير المطابقة.

بدوره تحدث رئيس فرقة مكافحة جرائم المعلوماتية بالمديرية الولائية للأمن الوطني بخنشلة الملازم أول بلال شلغوم على عواقب سوء استخدام الإنترنيت والهاتف المحمول لاسيما بالنسبة لفئة الشباب التي تستعمل بكثرة مختلف شبكات التواصل الاجتماعي دون وعي منها بخطورة بعض الممارسات اللاقانونية التي تجر المستهلك إلى المساءلة القانونية.

و ركزت من جهتها مساعيد أم الهاني إطار بمديرية التجارة بخنشلة في مداخلتها الموسومة "منتجات متصلة موثوق بها" على إيجابيات استعمال المنتجات المتصلة الموثوق فيها من خلال إطلاق نظام تتبع وتعقب ذكي يمكّن المستهلكين والجهات الرقابية من تتبع المنتجات المختلفة فضلا عن كشف المنتجات المقلدة و السلع غير المطابقة ما من شأنه أن يمكن –حسبها- الجهات الرقابية من تقليل المخاطر المرتبطة بالغش المحتمل وحماية الاقتصاد الوطني.

وتم ضمن برنامج اليوم الإعلامي والتحسيسي لإحياء اليوم العالمي لحقيق المستهلكين بولاية خنشلة إقامة معرض للعديد من القطاعات المشاركة في التظاهرة على غرار متعاملي الهاتف النقال و الديوان الوطني للقياسة القانونية (فرع خنشلة).

القسم المحلي

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha