حملات تحسيسية للوقاية من التسممات الغذائية في رمضان

حملات تحسيسية للوقاية من التسممات الغذائية في رمضان

عرفت التسممات الغذائية منذ بداية رمضان ارتفاع كبيرا بسبب تغير الأنماط الاستهلاكية وهو ما دفع جمعيات حماية المستهلك لإطلاق حملات تحسيس واسعة، في شكل نصائح موجهة للمواطنين، للسلوكيات السليمة خلال شهر رمضان المعظّم، بهدف تفادي الإصابة بالتسممات الغذائية، وطرق تناول وجبات الإفطار لتفادي التعرض لبعض الوعكات الصحية، التي من شأنها تعكير صفو الأجواء الروحانية لهذا الشهر الفضيل.

ونشرت أغلب جمعيات حماية المستهلك النشطة هذه مطويات تضمنت جملة من النصائح والإرشادات الصحية الموجهة لربات البيوت، لتفادي عدم الإصابة بالتسممات الغذائية، انطلاقا من الغسل الجيد لليدين بالماء والصابون، قبل الشروع في الطهي، وكذا تنظيف الأدوات والأواني المستخدمة في إعداد الطعام بالماء المغلي والصابون، الابتعاد عن التسخين المتكرر للأطعمة، الفصل بين اللحوم غير المطهية وباقي الأطعمة، سواء عند التحضير أو التخزين لمنع انتقال البكتيريا، تسخين الطعام في درجة حرارة كافية لإبادة الجراثيم، وضع الطعام المعد للأكل لمدة ساعة أو ساعتين من شرائه في البرّاد، نقل الطعام من المجمّد إلى البرّاد لبضع ساعات قبل نقله إلى جو المطبخ الدافئ، والتخلص دون تردد من الطعام المشكوك في صلاحيته أو سلامته. كما نشرت بعض الجمعيات إرشادات تتعلق بالسلوكيات الواجب التقيد بها خلال شهر رمضان المعظّم، منها ضرورة استشارة الطبيب من طرف أصحاب الأمراض المزمنّة قبل الإقدام على الصيام، وعدم الإكثار من الأكل أو شرب كميات كبيرة من الماء خلال الإفطار، بالإضافة إلى ضرورة تفادي الرمي العشوائي للأطعمة، وتفادي الإسراف والتبذير في عمليات الشراء، مع تجنب النرفزة والغضب قدر الإمكان، خلال أيام شهر رمضان، حفاظا على صحة الصائم وكذا عدم الإنقاص من أجر هذه الشعيرة الدينية المقدسّة. 

أيمن. ف

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha