تسوية محتملة مع "غوغل" بشأن انتهاك "يوتيوب" خصوصية الأطفال

صوتت "لجنة التجارة الفيدرالية" الأميركية للموافقة على تسوية محتملة، قيمتها ملايين الدولارات الأميركية، مع شركة "غوغل"، بشأن انتهاك القوانين المتعلقة بخصوصية الأطفال على منصة الفيديوهات الخاصة بها "يوتيوب"، وفق ما أفاد مصدران مطلعان لصحيفة "فايننشال تايمز".

وكانت "لجنة التجارة الفيدرالية" الأميركية فتحت تحقيقاً بشأن "غوغل"، التابعة لـ "ألفابِت"، بعدما قالت مجموعات المستهلكين وناشطين في مجال الخصوصية إن الشركة فشلت في حماية مستخدمي "يوتيوب" صغار السنّ من المحتوى غير اللائق وجمعت بياناتهم الشخصية بشكل غير قانوني.

وتجدر الإشارة إلى أن الشركات مجبرة على الحصول على موافقة من الأهل قبل جمع معلومات معينة عن مستخدمي منصاتها دون الـ 13 عاماً، وذلك بموجب "قانون حماية خصوصية الأطفال على الإنترنت"، وأفاد المصدران نفسهما لـ "فايننشال تايمز" بأن ثلاثة من المفوضين الجمهوريين في اللجنة صوتوا لصالح التسوية، مقابل صوتين ديمقراطيين معارضين، وتراجع وزارة العدل الأميركية حالياً الغرامة وشروط التسوية التي قد تتضمن فرض قيود على ممارسات "يوتيوب" التجارية. 

الوكالات

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha