سمحت العملية بتوقيف عدد من المتورطين

تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي لمواد التبغ بالجزائر العاصمة

تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي لمواد التبغ بالجزائر العاصمة صورة من الأرشيف

تمكنت الشرطة القضائية لأمن مقاطعة الدار البيضاء (الجزائر العاصمة) من تفكيك شبكة خطيرة تنشط في مجال التهريب الدولي لمواد التبغ، حسب ما كشف عنه وكيل الجمهورية لدى محكمة الدار البيضاء، شويب بلال.

أوضح شويب في ندوة صحفية، أن تفكيك هذه الشبكة تم "بفضل استغلال المعلومات الأولية التي مكنت من توقيف المشتبه فيه الرئيسي وشركائه، وذلك بعد العثور على 3500 علبة سجائر أجنبية الصنع من مختلف العلامات و 90 علبة من التبغ المعروف بالشيشة".

وأضاف أنه "بناء على هذه المعطيات، تم فتح تحريات استغرقت أربعة أيام وأفضت إلى توقيف العديد من عناصر العصابة المكونة من 5 أشخاص".

وعقب إجراء هذه التحريات وعمليات تفتيش واسعة على مستوى المستودعات التي كانت تستعملها الشبكة لتخزين المواد المهربة وكذا تفتيش منازل المشتبه فيهم، تم حجز  170 ألف علبة سجائر ذات صنع أجنبي و 1.829.400 وحدة فحم خاصة بالشيشة و2000 وحدة تبغ و14.400علبة سجائر و 12.000 وحدة تبغ شيشة.

وأشار ذات المسؤول، إلى أنه "تم تقديم جميع المتورطين أمام النيابة وبعد استجوابهم، تمت إحالتهم على قاضي التحقيق بتهمة تكوين جمعية أشرار وتبييض أموال في إطار جماعة إجرامية"، مضيفا أن "التحقيق لا زال متواصلا بغرض اكتشاف الامتدادات الدولية لهذه الشبكة".

من جهته، أفاد رئيس فرقة الشرطة القضائية لأمن مقاطعة الدار البيضاء، منيعي خالد، بأن العملية جاءت "نتيجة استغلال معلومات وتحريات أسفرت عن توقيف عناصر هذه الشبكة التي تتراوح أعمارهم ما بين 25 و 50 سنة وكذا حجز ثلاث مركبات كانت تستغل في نقل البضائع، بالإضافة الى ضبط مبلغ مالي قدره 156 مليون سنتيم".

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع