أعلن عن مغادرة العائدون من ووهان الصينية لمركز الحجز الطبي

بن بوزيد: لم نسجل أية حالة لفيروس كورونا بالجزائر

بن بوزيد: لم نسجل أية حالة لفيروس كورونا بالجزائر

 

أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد، أنه لم يتم تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا بالجزائر إلى حد الساعة، وأعلن عن مغادرة المواطنين العائدين من ووهان الصينية، فندق الرايس اليوم الأحد، بعد قضائهم لـ 14 يوم بمركز الحجز الصحي الذي خصص للتكفل بهم ومراقبة حالتهم الصحية وإن كانوا مصابين بهذا الوباء أم لا تنتهي اليوم.

 

قال عبد الرحمان بن بوزيد، إن الجزائريين العائدين من ووهان الصينية، سيغادرون فندق "الرايس" بالعاصمة، الأحد، سالمين، حيث لم يتم ترصد أي مؤشرات لإصابتهم بهذا الوباء، الذي نصحت منظمة الصحة العالمية أمس جميع دول العالم بالاستعداد لوصول حالات إصابة بفيروس كورونا إليها.

وفي كلمة أمام مؤتمر ميونيخ للأمن، قال المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إن تفشي الفيروس لا يزال يشكل "حالة طوارئ" بالنسبة للصين، وعبر المسؤول الدولي ذاته عن اعتقاده بأنه من المستحيل تحديد الأماكن التي سوف ينتقل إليها الفيروس، وأشاد بالمقابل بالتدابير التي اتخذتها الصين للتقليل من سرعة انتشار الفيروس، إلى أنه لا يزال قلقا من زيادة عدد حالات الإصابة به، وكانت فرنسا قد أعلنت عن أول حالة وفاة بسبب الفيروس في أوروبا، وقالت إنها لسائحة صينية مسنة.

وأجلت الجزائر، بتاريخ 2 فيفري، 36 من الرعايا الجزائريين المقيمين بمقاطعة ووهان الصينية، التي تم انتشار فيروس كورونا، بعد وصولهم إلى الجزائر، تم وضعهم بمركز الحجز الطبي بفندق الرايس، طيلة 14 يوما أين كان يتابعهم طاقم طبي مختص بشكل يومي، وأثبتت جميع التحاليل الطبية، عدم حملهم للفيروس القاتل.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع