كانت بحوزة شخص لا يحوز على سجل تجاري لممارسة هذا النشاط

حجز حوالي 283 قنطار من مادة السميد ببجاية

في إطار قمع الغش والمضاربة تزامنا مع تفشي فيروس كورونا وإثر ورود معلومات مؤكدة إلى أفراد الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بواد غير مفادها وجود مطحنة لصنع مادة السميد بطريقة غير شرعية بقرية أمعدان ببلدية واد غير، التي تم على إثرها تشكيل دورية بقيادة قائد الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني ببجاية بالتنسيق مع أعوان قمع الغش التابعين لمديرية التجارة ببجاية، أين تم  التنقل مباشرة إلى عين المكان حيث تم معاينة أن صاحبها المسمى(ب-س) البالغ من العمر 40 سنة صاحب المحل ببلدية واد غير، الساكن بقرية خليل بلدية برباشة، يقوم بطحن وبيع مواد أولية المتمثل في دقيق من القمح الصلب، شعير وذرة، بعد تفتيش ومراقبة المحل تم العثور بداخله على مادة السميد نوع سميد الذرة والمقدر بحوالي 283 قنطار، أين طلب منه تقديم السجل التجاري الذي يسمح له بممارسة هذا النشاط، أين صرح أنه لا يملك هاته الأخيرة على إثرها تم رفع ضد المعني جنحة ممارسة نشاط تجاري قار دون التسجيل في السجل التجاري (قيد ثانوي).

هذا وقد تم حجز وتسليم السلع السالف ذكرها إلى مفتشية أملاك الدولة بولاية بجاية وإنجاز ملف في القضية وإرساله إلى الجهات القضائية المختصة.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع