مختصرات محلية

الجزائر العاصمة: تسخير مركبات لنقل الفرق الطبية

أعلنت المؤسسة العمومية الاقتصادية لنقل المسافرين للوسط، عن تسخير عدد من الحافلات لمصالح مديرية الصحة لنقل الفرق الطبية والجمعيات والشباب المتطوع لمكافحة وباء "كورونا"، وأفاد بيان صحفي لهذه الهيئة، أنه في "إطار مجابهة فيروس كورونا كوفيد 19 قامت المؤسسة العمومية الاقتصادية لنقل المسافرين للوسط بتسخير عدد من الحافلات وعدد آخر من مركبات جماعية من نوع مرسيدس لصالح مديرية الصحة والسكان لولاية الجزائر بطلب من والي العاصمة لنقل الفرق الطبية والجمعيات المنخرطة في المساعي الرامية لاحتواء الوباء وأيضا الشباب المتطوع"، وأضاف ذات البيان، أن "الرئيس المدير العام بالمؤسسة عبد الرزاق قيلان يؤكد على الاستعداد الكامل لمد يد العون للمصالح الولائية كإجراء أخر من إجراءات الاحترازية والوقاية التي شرعت في تنفيذها مؤسسة نقل المسافرين للوسط منذ بداية تفشي الفيروس في الجزائر"، وأشار ذات المصدر، أن "كل مركبات المؤسسة سواء كانت من الحجم الكبير أو الصغير معقمة بشكل دقيق ما يجعل نسبة فرص انتشار الفيروس بين أركانها ضئيلة جدا".

 

حجز (6480) قنينة جعّة و (120) علبة نبيذ أحمر

أوقفت مصالح أمن ولاية الجزائر، شخصان مشتبه فيهما، مع حجز كميّة معتبرة من المشروبات الكحولية، تمثّلت في (6480) قنينة جعّة و (120) علبة نبيذ أحمر، تمكّنت فصيلة المساس بالآداب العامة التابعة للمقاطعة الوسطى للشرطة القضائية، من توقيف شخصين مشتبه فيهما، عن قضية البيع غير الشرعي في المشروبات الكحولية، العملية كانت بناء على معلومات أمنية مستقاة، تم من خلالها حجز شاحنة معبّأة بالمشروبات الكحولية مختلفة الانواع والأحجام، حيث تمثّلت المحجوزات في (6480) قنينة جعّة و (120) علبة نبيذ أحمر، المشتبه فيهما وبعد استكمال جميع الإجراءات القانونية في حقّهم، سيتم تقديمها أمام الجهات القضائية المختصة للنظر في ملفّهما.

 

الطارف: غلق وتشميع ستة مقاهي

قامت مصالح الأمن بولاية الطارف، بغلق وتشميع ستة مقاهي، بسبب عدم تطبيق وامتثال أصحابها لقرارات الغلق الاستثنائي، ويأتي قرارا الغلق في إطار عمليات المراقبة لمدى تطبيق وامتثال التجار للأحكام والقرارات الصادرة عن السلطة الإدارية، بخصوص الغلق الاستثنائي لمتاجرهم حيث تندرج العملية ضمن الإجراءات الاحترازية، للوقاية من انتشار وباء فيروس كورونا.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع