تقودها صيدلية وزوجتها

الإطاحة بعصابة إجرامية تحترف التزوير في المحررات الطبية

الإطاحة بعصابة إجرامية تحترف التزوير في المحررات الطبية

وضع عناصر فرقة قمع الإجرام بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية قسنطينة في عملية نوعية حدا لنشاط جمعية أشرار، تضم 4 أشخاص من الجنسين، كانت تحترف التزوير في المحررات الطبية، الأختام المقلدة وممارسة مهنة الصيدلة، حيث جرى تقديم الموقوفين أمام الجهات القضائية المختصة.

 

حيثيات قضية الحال حسب ما أشار له بيان لذات المصالح الأمنية جاءت إثر التحريات التي مكنت من الوصول إلى أحد المتورطين في قضية الحال وإيقافه بأحد شوارع المدينة الجديدة علي منجلي على متن مركبته والتي عند تفتيشها عثر بها على كمية تقدر بـ 900 كبسولة بريغابالين 300 ملغ، وكذا 3 وصفات طبية فارغة عليها ختم أخصائيين نفسانيين، و6 نسخ لرخص السياقة، ومبلغ مالي ليتم حجز المضبوطات رفقة المركبة وتحويل المعني لاستكمال الإجراءات القانونية.

ومكن التحقيق المفتوح في القضية من الوصول إلى بائعة معه بنفس الصيدلية تقوم بنفس الفعل، ليتم توقيفها رفقة زوجها الذي يعتبر شريكا أيضا في ذات القضية، وتم تحويلهما أيضا لمقر الفرقة مع استدعاء صاحبة الصيدلية التي وضعت كمشتبه فيها في القضية هي الأخرى بالنظر لبعض القرائن ضدها.

وعند مباشرة الضبطية القضائية عمليات تفتيش مساكن المشتبه فيهم، تم حجز إجماليا بعد انتهاء كل العمليات مبلغ مالي يقدر إجماليا بـ 772525 دج، بالإضافة إلى 115 علبة من مختلف الأدوية، حيث ضبطت لدى المتهم الأول، وبمنزلي البائعة وزوجها كميات أخرى من الأدوية ومستحضرات التجميل ذات الاستعمال الصيدلاني ووصفة طبية فارغة عليها ختم أخصائية نفسانية، بالإضافة إلى 961 ملصقات أدوية مثبتة بأكياس بلاستيكية رفقة 12 بطاقة شفاء و196 علبة فارغة لدواء بريغابالين 300 ملغ (سعة كل علبة 60 كبسولة).

وبينت التحقيقات استخدام وصفات طبية بأختام مزورة لاستخراج الأدوية باستعمال وثائق تخص الغير دون وجه حق، لا سيما منها الأدوية ذات الخصائص المؤثرة عقليا، ليتم إنجاز ملف إجراءات جزائية عن القضية وتقديم المعنيين أمام النيابة، كما تم إنجاز ضد كل من البائعين بالصيدلية ملف منفصل عن قضية السرقة.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع