فيما تم إنقاذ 14 حراق انقلب بهم قاربهم بسواحل العاصمة

توقيف متورطين في إنشاء ورشة سريعة لصناعة القوارب الخشبية لصالح الحراقة

توقيف متورطين في إنشاء ورشة سريعة لصناعة القوارب الخشبية لصالح الحراقة

تمكن عناصر أمن ولاية الطارف، ممثلة في الأمن الحضري الخارجي الشط، من تفكيك ورشة سرية لصناعة القوارب الخشبية، لغرض الهجرة غير السرية عبر البحر، وأسفرت هذه العملية، عن توقيف المشتبه فيه، مع حجز كمية معتبرة من الألواح الخشبية مهيأة ومعدات خاصة بهذا الشأن.

هذا وقد تم إنجاز ملف قضائي ضد المشتبه فيه، مع تقديمه أمام الجهات القضائية، أين صدر في حقه أمر إيداع.

إلى ذلك أنقذت فصيلة الغطس والإنقاذ البحري لوحدة سيدي فرج، أمس السبت، 14 شابا مرشحا للهجرة غير الشرعية عقب انقلاب زورقهم، وأفادت مصالح الحماية المدنية بأن عملية الإنقاذ تمت بالتنسيق مع فرقة حرّاس السواحل للواجهة البحرية وسط وانطلقت بعد تلقي نداء من أحد قوارب الصيد.

وقد تمّ إنقاذ 14 شابا مرشحا للهجرة غير الشرعية عقب انقلاب الزورق الذي كان يقلّهم في عرض سواحل زرالدة، وأوضح بيان الحماية المدنية بأنه تم إسعاف وتحويل ثلاثة منهم نحو مصالح الاستعجالات لمستشفى زرالدة بالعاصمة لتلقي الإسعافات.

وفي عملية أخرى تمكن عناصر الشرطة القضائية لأمن ولاية عين الدفلى مؤخرا، من وضع حدّ لشبكة إجرامية مختصة في تنظيم رحلات غير شرعية للأشخاص عبر البحر تجاه الدول الأوروبية تتكون من 45 شخصا، وتمت الإطاحة بشبكة إجرامية دولية منظمة كانت مختصة في الترويج والتحريض عبر الوسائط الإلكترونية، بعد سلسلة من التحريات عقب تمديد الاختصاص من قبل وكيل الجمهورية بمحكمة خميس مليانة.

كما تم خلال العملية، حجز عدة وسائل ومعدات كانت تستعمل في تنفيذ مخططاتها منها 3 زوارق بحرية كبيرة وزورق آخر بمحرك ذي حجم صغير، إضافة إلى 3 مجادف وسيارة سياحية وجهاز للإعلام الآلي محمول وبوصلة بحرية، و16 وحدة من صدريات النجدة البحرية، و33 هاتفا نقالا ومبلغ مالي من العملة الوطنية، قدره 261 مليون سنتيم ومبلغ آخر من العملة الصعبة.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع