التونسيون غير راضين عن السبسي

التونسيون غير راضين عن السبسي

في ظل الأزمة السياسية التي تعيشها تونس أخيرًا، من تواتر الحديث عن تغيير رئيس الحكومة يوسف الشاهد، وخطاب رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، الأخير، الذي لم يلق التجاوب المطلوب مع مضامينه، جلها عوامل أثرت على مدى رضا التونسيين عمّن يقودون البلاد.

وبحسب استطلاع أجرته مؤسسة "أمرود كونسلتينغ"، فقد حلّ رئيس الجمهورية السابق، المنصف المرزوقي، وللمرة الأولى، في صدارة الشخصيات القادرة على قيادة البلاد، إذ حصل على نسبة 6.6%، في حين سجّل الشاهد تراجعًا واضحًا بنسبة 6.3% عوضًا عن 10%، كما تراجع ترتيب رئيس الجمهورية بحصوله على نسبة 5.1% في شهر يونيو/حزيران، عوضًا عن 9%.

وتراجعت نسبة الرضا عن أداء السبسي بـ10 نقاط؛ فمن 32.3% بالمئة خلال شهر يونيو/حزيران، تقلصت النسبة إلى نحو 22.5%، بحسب ما أكده نبيل بلعم، المدير العام لمؤسسة "أمرود كونسلتينغ"، في تصريح لـ"العربي الجديد".

وأوضح بلعم أن نتائج البارومتر السياسي، والمتعلق أساسًا بتقييم أداء كل من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة، وأيضًا بنوايا التصويت والخطر الإرهابي، بيّنت عدم رضا التونسيين على أداء رئيسي الجمهورية والحكومة، وأضاف المتحدث أن تقييم أداء رئيس الحكومة سجل تراجعًا بـ14 نقطة، مقارنة بشهر يونيو/حزيران، إذ كانت النسبة في شهر يونيو 46.4%، وأصبحت 32.8% في شهر يوليو/تموز، مبينًا أنّ الأزمة السياسية التي تمر بها تونس انعكست على تقييم التونسيين لرئيسي الحكومة والجمهورية، وهو في المجمل تقييم سلبي.وفي المرتبة الرابعة بقائمة الشخصيات القادرة على قيادة تونس، حل الصافي سعيد بنسبة 3.7%، يليه في بقية الجدول العديد من الشخصيات السياسية التي حافظت تقريبًا على مراتبها السابقة، مثل راشد الغنوشي، ومهدي جمعة، وناجي جلول، وسامية عبو، ومحسن مرزوق.

من جهةٍ أخرى، أشار مدير مؤسسة "أمرود كونسلتينغ" إلى أنّه في ما يتعلق بنوايا التصويت الخاص بالأحزاب السياسية، فإن "نداء تونس" لا يزال في المرتبة الأولى بـ15.3%، ثم "النهضة" بـ12.7%، ولكنهما سجلا مع ذلك تراجعًا طفيفًا مقارنة بشهر يونيو/حزيران. ثم حصل "التيار الديمقراطي" على نسبة 3.3%، ثم "الجبهة الشعبية" 2.2%، و"آفاق تونس" 1%، مبينًا أن نسبة التونسيين الذين لا يعرفون لمن سيصوتون ارتفعت، إذ كانت 62.4% في شهر يونيو، وأصبحت 64.4%، مبينًا أن الضبابية ارتفعت في خضم عدم الرضا عن أداء النخبة السياسية.

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha