الجزائر مستعدة للتعاون مع كوهلر لتسوية مسألة الصحراء الغربية

الجزائر مستعدة للتعاون مع كوهلر لتسوية مسألة الصحراء الغربية

أعربت الجزائر عن "انشغالها لتداعيات الأزمة التي تشهدها العلاقات بين المملكة العربية السعودية وكندا"، داعية إلى "احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية"، وأفادت وزارة الشؤون الخارجية، أول أمس، في بيان لها أن "الجزائر تتابع بانشغال تداعيات الأزمة الحاصلة في العلاقات بين المملكة العربية السعودية الشقيقة وكندا".

كما دعت الجزائر إلى "الجميع إلى ضرورة احتكام الدول في علاقاتها الخارجية إلى مبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة خاصة ما تعلق منها باحترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية"، ونوهت الوزارة في هذا الظرف "بالعلاقات الأخوية العميقة التي تربط الجزائر بالمملكة العربية السعودية الشقيقة".

إلى ذلك أعربت الجزائر عن "ترحيبها" بالعرض الذي قدمه الممثل الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية هورست كوهلر حول زيارته الأخيرة إلى المنطقة، أشار الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي شريف إلى أن هذا العرض قد "استقبل بارتياح" من قبل جميع أعضاء مجلس الأمن الدولي.

وأكد الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية على "دعم الجزائر لجهود الأمم المتحدة وكوهلر بصفته المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية"، كما أعرب بن علي شريف عن "استعداد الجزائر للتعاون كما فعلت دوما مع الأمم المتحدة من أجل تسوية مسألة الصحراء الغربية طبقا للقانون الدولي واللوائح السديدة لمجلس الأمن الدولي التي تضمن للشعب الصحراوي ممارسة حقه في تقرير المصير".

ومن المرتقب أن يعلم الرئيس الألماني الأسبق مجلس الأمن الدولي بـ "آخر نشاطاته" التي قام بها في إطار المسار الأممي، حسبما أشارت إليه أجندة مجلس الأمن لشهر أوت الحالي، ويتعلق الأمر بالاجتماع الثاني لهورست كوهلر منذ تعيينه كمبعوث شخصي للأمين العام الأممي للصحراء الغربية ويأتي أيضا في أقل من شهرين بعد جولته إلى المنطقة حيث أجرى محادثات مع طرفي النزاع الجمهورية العربية الصحراوية ممثلة بجبهة البوليساريو والمغرب والبلدين المراقبين موريتانيا والجزائر.

كنزة. ع

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha