انتخاب خليفة أويحيى على رأس "الأرندي" السبت المقبل

انتخاب خليفة أويحيى على رأس "الأرندي" السبت المقبل

أعلن حزب التجمع الوطني الديمقراطي، عن عقد الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني السبت المقبل بعدما تم تأجيلها في وقت سابق، ويتواجد وزير المجاهدين الطيب زيتوني في رواق جيد لخلافة الأمين العام السابق للحزب أحمد أويحيى الذي يقبع في سجن الحراش بسبب تورطه في قضايا فساد كبيرة تحقق فيها العدالة.

أوضح المكتب الوطني للتجمع الوطني الديمقراطي، أمس، في بيان له أنه "بعد تأجيل الدورة الاستثنائية التي كانت مقررة في 6 جويلية، تقرر تنظيم هذه الدورة يوم السبت 20 جويلية الجاري بالمركز الدولي للمؤتمرات في العاصمة، استجابة لمطلب أكثر من ثلثي أعضاء المجلس الوطني".

وأضاف نفس المصدر أن " المكتب الوطني للتجمع الوطني الديمقراطي يسجل بكل ارتياح، التحضير الجيد لهذه الدورة، وتوفير كل شروط إنجاح أشغالها"، مثمنا "ما وصفه بروح الالتزام التي تحلى بها أعضاء المجلس الوطني وتمسك المناضلين والمناضلات باستمرارية عمل هياكل الحزب في كنف الوحدة والانضباط خدمة للمصلحة الوطنية وانخراطا في مسار تعزيز مؤسسات الدولة".

ويأتي هذا في الوقت الذي أعلن من خلاله التجمع الوطني الديمقراطي عن تأجيل الدورة الاستثنائية لمجلسه الوطني وذلك بعد التشاور مع أغلبية أعضاء المجلس الذين اتفقوا على تأجيل الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني المقررة إلى تاريخ يعلن لاحقا".

ومن شأن دورة مجلسه الوطني، التي ستنعقد السبت المقبل 20 جويلية، انتخاب أمين عام بالنيابة للحزب، وهي النقطة الوحيدة في جدول الأعمال، بعد تحقيق إجماع وإنهاء حالة الشغور التي يشهدها هذا المنصب منذ إيداع الأمين العام أحمد أويحيى الحبس المؤقت مطلع جوان الماضي.

ويستبعد متابعون لشؤون الحزب تقدم النائب شهاب صديق للمنصب كونه لا يحقق إجماعا، خصوصا أن الكثير من أعضاء المجلس الوطني للحزب يرون فيه خطرا على الأرندي، بحكم أنه كان أكبر المستفيدين خلال ولاية أحمد أويحيى، ثم انقلب عليه بشكل غير مسبوق، ما خلق بينه وبينهم أزمة ثقة كبيرة، إضافة لتوقع البعض أن يتم طرح اسمه في التحقيقات التي تقوم بها العدالة في قضايا الفساد.

كنزة. ع

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha