الفلسطينيون يحتجون ضد قانون القومية الإسرائيلي

الفلسطينيون يحتجون ضد قانون القومية الإسرائيلي

زعبي: قانون القومية الصهيوني كشف زيف الادعاء بدولة يهودية وديمقراطية

 

غرّد ناشطون فلسطينيون وعرب على قرار "قانون القومية" الإسرائيلي الذي صادق عليه الكنيست بعد منتصف ليل الخميس إلى الجمعة، منبهين إلى خطورة هذا القرار الذي ينص على أن "إسرائيل الدولة القومية للشعب اليهودي"، ما ينفي حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره على أرضه، وينص على أن هذا الحق على أرض فلسطين التي يسميها القانون "أرض إسرائيل"، مقصور فقط على "الشعب اليهودي".

ووسم الناشطون تغريداتهم على مواقع التواصل الاجتماعي بـ"#قانون_القومية".إحسان الفقيه كتبت: "#قانون_القومية الصهيوني يؤكد على التمسك بالهوية الدينية للكيان المحتل، تعمل الدولة على المحافظة على الميراث الثقافي والتاريخي والديني اليهودي لدى يهود الشتات.. ثم يأتي #صهاينة_العرب يريدون مسخ مناهجنا التعليمية وقيمنا وتراثنا وديننا تحت بنود التقدّمية والحداثة ولا دينية الدّولة".وغردت مجدى أبوسلامة: "كفلسطينيين، للأسف لسنا على بال أحد. #قانون_القومية من أخطر القوانين التي صادق عليها الكنيست الإسرائيلي بعد إقامة (دولة إسرائيل). #فلسطين من سيئ لأسوأ".

وكتب الناشط علاء أبودياب ساخراً من ردة فعل أعضاء الكنيست العرب على القانون: "الكنيست أقر قانون القومية اليهودية، يعني هاي بلد لليهود.. قام أعضاء الكنيست العرب اللي بشاركوا بالكنيست بحجة منع القوانين العنصرية وتمثيل الفلسطينيين واسماع صوتنا، وقفوا بالكنيست ومزعوا اوراق القانون اللي توزعت عليهم.. بذكرني باللي بعصب على شرطي السير لما يخالفه وبقوم بمزع المخالفة.. عأساس هيك الشرطي بده يفقع قهر! طبعاً الشرطي بكون يضحك عليك.. لأنه دفتر المخالفات بيجي 3 نسخ، وحده الك، ووحده اله، ووحده للأرشيف.. بدك تمزع نسختك امزعها، ما هي الك.. واعمل حفلة وصيح انت حر.. المخالفة تسجلت، والدفتر معه، والأرشيف محفوظ.. ورح تدفعها زي الولد الشاطر".

وكتب الصحافي داود أبوضفلة متسائلاً: "ينادي المطبعون العرب بالسلام مع (إسرائيل) ويرفعون شعارات متخاذلة مع الصهيونية، واليوم يصفعهم الكنيست الصهيوني بإقرار #قانون_القومية الذي يمكن الاحتلال من تقرير المصير وأن فلسطين هي دولة الشعب اليهودي!! متى يستفيق قادة العرب من غفلتهم، وينتصرون للحق الفلسطيني بدلاً من التطبيع؟".

وعقبت ديانا المغربي على القرار: "مصادقة "الكنيست" على #قانون_القومية هو إعلان حرب على الوجود الفلسطيني والهوية الوطنية الفلسطينية، وأحد حلقات التصفية المستمرة في حرب الإبادة والتطهير العرقي المستمر بحق شعبنا منذ 1947، والذي يشرعن سياسات الطرد للفلسطينيين وخصوصاً في الداخل والقدس. #قانون_القومية".

 

زعبي: قانون القومية الصهيوني كشف زيف الادعاء بدولة يهودية وديمقراطية

 

إلى ذلك أكدت النائبة الفلسطينية (عن حزب التجمع الوطني الديمقراطي)، حنين زعبي في خطاب لها أمام الكنيست في خضم المداولات لتشريع قانون القومية الصهيوني الذي ينص على أن إسرائيل هي الدولة القومية للشعب اليهودي، ينسف نهائياً كل مقولات وادعاءات إمكانية الجمع بين اليهودية والصهيونية.

وقالت زعبي في خطابها "إننا لسنا بحاجة لهذا القانون ولا نحن بحاجة للدولة لصياغة علاقتنا بوطننا وبشعبنا وبلغتنا ومحيطنا"، مضيفة في ردها على مقولات اليسار بشأن كون وثيقة إعلان إسرائيل الوثيقة التي تؤكد إمكانية الجمع بين الديمقراطية والدولة اليهودية "إننا لا نتغنى بوثيقة الاستقلال ولا نتماهى معها فهي كانت بداية قانون القومية اليوم".وأوضحت زعبي في خطابها إن "ما يحدث في إسرائيل مع تشريع هذا القانون ليس تغييراً حاداً بـ180 درجة كما يدعي البعض، بل نتاج عملية وسيرورة تاريخية لم تبدأ في عام 2009 عندما صعد نتنياهو للحكم، بل بدأت قبل ذلك في عام 1948 ومن وثيقة استقلال إسرائيل".

وخلصت زعبي إلى القول: "نحن أوفياء لوطننا ولشعبنا، هذه الدولة قامت على تهجير 85% من أبناء شعبنا، والبديل الوحيد الممكن هو دولة لجميع مواطنيها".

إلى ذلك ينص القانون على أن تشجيع الاستيطان اليهودي هو قيمة وطنية عليا، ويلغي عن اللغة العربية مكانتها كلغة رسمية، كما يحدد القانون القدس الكاملة والموحدة عاصمة لإسرائيل.ويفتقر القانون إلى أي ذكر لمبدأَي الديمقراطية والمساواة، أو تحديد لحدود الدولة. وينتظر أن يتم التصويت على القانون خلال الساعات القادمة، علماً بأن الخميس هو آخر يوم عمل للكنيست الإسرائيلي الذي يخرج بدءاً من الأسبوع القادم لعطلة تمتد إلى ثلاثة أشهر.

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha