عودة سعدي إلى أجواء المنافسة الرسمية

كشفت تقارير صحفية فرنسية عن حاجة الدولي الجزائري "إدريس سعدي"، مهاجم فريق ستراسبورغ الفرنسي، لفترة راحة إضافية تصل إلى 15 يوما على الأقل، قبل تجديد العهد مع الملاعب. وكان اللاعب الملقب بـ"الثور"، نظرا لقوته البدنية، تعرض لإصابة في تدريبات فريقه، ليحرم تبعا لذلك من ظهوره الأول في الموسم الجديد للدوري الفرنسي.وعانى سعدي من سوء حظ كبير في الموسم الجديد، حيث سبق أن ابتعد عن التدريبات لفترة طويلة بسبب إصابته بمرض فيروسي.ويسعى اللاعب الأسبق لمنتخبات فرنسا للشباب لإثبات وجوده مع النادي الأول لمنطقة "الألزاس"، بعد موسم أول متوسط للغاية اكتفى خلاله بتسجيل 5 أهداف، خلال جملة 29 مباراة شارك فيها بمختلف المسابقات، وذلك على أمل تجديد العهد مع المنتخب الوطني الجزائري، الغائب عنه منذ سنة بالضبطـ وبالتحديد منذ مواجهة زامبيا لحساب التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018. وأسهم تعيين جمال بلماضي مدربا جديدا لـ"محاربي الصحراء" في عودة الأمل للنجوم من أصحاب الجنسية المزدوجة، بعد أن تعرضوا للتهميش في فترة رابح ماجر المدرب السابق للخضر.

مصطفى.ق

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha