تكريم البحارين المتوجين بحضور وزير الرياضة

توج كل من إسلام بن ناقة، محمد قبايلي، نايلة رزواني ورشا توابي، المتحصلين على ذهبيات في الألعاب الافريقية للشباب (جويلية 2018) بالجزائر، بجائزة أفضل رياضي في الشراع لسنة 2018، وتم تكريم هؤلاء البحارين بمقر اللجنة الاولمبية والرياضية الجزائرية بتقديم هدايا رمزية، خلال حفل نظمته الاتحادية الجزائرية للشراع، وعرف الحفل حضور عدة شخصيات يتقدمهم وزير الشباب والرياضة، رؤوف سليم برناوي، إضافة إلى ممثلين عن اللجنة الاولمبية والاتحادات الرياضية، وأوضحت الاتحادية أن الهدف من وراء هذا التكريم هو تشجيع الرياضيين الشبان، والتأكيد أن مجهوداتهم لم تذهب سدى، بل يتم تكريمهم بعد التألق، وحصد المنتخب الجزائري للشراع خلال الطبعة الثالثة للألعاب الافريقية للشباب، سبع ميداليات منها أربع ذهبيات في اختصاصي بيك تكنو (ذكور-اناث) ولازير 4.7 (ذكور – اناث)، وتحصل على الذهبيات الاربع كل من اسلام بن ناقة ونايلة رزواني في البيك تيكنو، ومحمد قبايلي ورشا توابي في لازير 4.7، كما تحصل المنتخب الوطني على فضيتين حققهما كل من رامي بودرومة وليندة آيت علي أوسليمان (بيك تيكنو)، علاوة على برونزية كرسان مالية في لازير 4.7، كما كرمت الاتحادية الإعلاميين الذين أنجزوا أفضل مقال صحفي حول رياضة الشراع خلال سنة 2018، مجددة عزمها على مواصلة عملها الانساني لفائدة كل من الاطفال اليتامى والمرضى.

م.ق

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha