بلماضي: "المنتخب الإيفواري مرشح فوق العادة للتتويج باللقب"

بلماضي: "المنتخب الإيفواري مرشح فوق العادة للتتويج باللقب"

اعترف الناخب الوطني جمال بلماضي بأن الخضر تنتظرهم مواجهة صعبة مساء اليوم الخميس أمام منتخب ساحل العاج، أحد ابرز المرشحين للتتويج بكأس إفريقيا الجارية حاليا بمصر، واوضح بلماضي خلال الندوة الصحفية التي نشطها صبيحة أمس، بأن الجزائر تستهدف المرور الى نصف النهائي، وستسعى من اجل الظهور بمستوى جيد عندما تواجه منتخب قوي للغاية، وصرح بلماضي في هذا الخصوص: "سنواجه منتخبا كبيرا ومرشحا للتتويج بكأس إفريقيا، لديهم الخبرة اللازمة من أجل تحقيق الانتصارات فسبقوا وأن حققوا اللقب في 2015"، وأضاف قائلا: "لديهم الخبرة في التتويج، وهم المرشحين الأوفر حظا للتتويج بكأس إفريقيا، وستكون المواجهة جد صعبة للفريقين"، وأكد بلماضي أن لاعبيه قد حضروا كما يجب لمباراة ساحل العاج خاصة من الناحية النفسية، واما بخصوص قوة دفاع المنتخب، فقد شدد مدرب الخضر على ضرورة مواصلة التألق في الخط الخلفي واعتبر أنه من الضروري الحفاظ على نظافة الشباك وتسجيل أهداف أكثر من المنافس، حيث اوضح أنه للفوز بالبطولة لا بد ان لا تكون قويا في الدفاع، وتطرق بلماضي إلى مشكل تغيير الملعب، وقال: "نتمنى ان لا يؤثر علينا تغيير الملعب ولا يهم توقيت المباراة، استفادتنا من يوم راحة إضافي وهذا يشكل أفضلية بالنسبة لنا ولكن ليس عاملا حاسما"، واما بخصوص الدعم المرتقب من الأنصار، فقد دعا بلماضي الجماهير الجزائرية لتشكيل الفارق، مؤكدا أن اللاعبين بدورهم سيقدمون أفضل ما ليدهم من أجل إسعاد الشعب الجزائري، كما أثنى بلماضي على لاعب بارادو هشام بوداوي الذي كان الى جانبه في الندوة الصحفية، حيث قال بشأنه: "بوداوي ليس معنا لأنه لاعب شاب ولكن لأنه يملك الموهبة و الإمكانات لتواجد مع المجموعة، أنا لا أعترف بالسن و لكني أستدعي أفضل اللاعبين لما يقدمونه في المعلب مهما كان سنهم"، وأضاف بشأن الموهبة الصاعدة بوداوي: "عليه أن يتعلم أكثر و يعمل من اجل تطوير مستواه و استدعاءه مستحق بدليل المستوى الذي ابانه في لقاء تنزانيا وهو لم يتلقى هدية مني لتواجد في مصر".

لم يخف المدرب الوطني جمال بلماضي تفاؤله بإمكانية عبور منتخب كوت ديفوار في المباراة المنتظرة مساء اليوم في ربع نهائي كاس أمم افريقيا بمصر، حيث ترك مدرب نادي الدحيل السابق، الانطباع بأنه يعرف كل خبايا منتخب كوت ديفوار بعدما شاهده يوم الإثنين الماضي في المباراة التي تغلب فيها على مالي 1-0، في الدور الثمن النهائي من البطولة، ونوه بلماضي الى أن اللاعبين قد تأثروا بالصور التي تبرز فرحة الشعب الجزائري بالانتصارات التي تحققت حتى الآن، موضحا أنها ستكون دافعا قويا لهم لبذل كل ما في وسعهم من أجل التقدم في البطولة، وقال بلماضي، إنه لم يكن ينتظر أن يحقق المنتخب كل هذه الإنجازات، مشددا على أنه كان يؤمن بالعمل الذي كان يقوم به، وبكفاءة الطاقم المساعد، كما أشاد بالسلوك المثالي للاعبين منذ انطلاق الاستعدادات بداية جوان الماضي، لافتا إلى تواصله الدائم معهم، وهاجم بلماضي مجددا المحللين والنقاد الذين انتقدوه بسبب قائمة اللاعبين الـ23 التي ضمت عدلان قديورة لاعب خط وسط نادي نوتنغهام فورست الإنجليزي، قبل أن يصبح هذا اللاعب محل إشادة اليوم من قبل نفس الأشخاص، كما ذكر أنه يعرف جيدا إمكانيات لاعبي المنتخب الجزائري وهو ما ساعده على إخراج أفضل ما لديهم، بخلاف ما حدث مع المدربين السابقين.

أنيس.ل

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha