ثلاثة مواجهة ودية ثقيلة تنتظر الخضر سبتمبر وأكتوبر المقبلين

ثلاثة مواجهة ودية ثقيلة تنتظر الخضر سبتمبر وأكتوبر المقبلين

سيكون المنتخب الوطني الجزائري على موعد للظهور مجددًا، بعد الإنجاز الذي حققه رجال المدير الفني جمال بلماضي، عقب التتويج بلقب أمم أفريقيا الأخيرة في مصر، على حساب منتخب السنغال.

ووفقًا لتقارير إعلامية، فإن الاتحادية الجزائرية لكرة القدم وبالاتفاق مع المدير الفني جمال بلماضي قرر خوض ثلاث مباريات ودية ستلعب واحدة شهر سبتمبر المقبل، واثنتان شهر أكتوبر.وحسب المعلومات التي اكدها موقع "دي زاد فوت" ، فإن  الظهور الأول لرفقاء القائد رياض محرز سيكون على ميدانهم بملعب "مصطفى تشاكر" الشهر المقبل، ثم مباراة أخرى في الشهر الذي يليه على نفس الملعب، قبل خوض المواجهة الثالثة خارج ملعبهم، ضد منافسين لم يتم الكشف عن هويتهم لحد اللحظة. وأشار الموقع نفسه إلى أن الاتحادية الجزائرية لكرة القدم تملك الكثير من العروض على طاولتها من بعض منتخبات أفريقية وكذلك من أميركا الجنوبية، لكن لم يتم التوصل لاتفاق لحد اللحظة من أجل اختيار ثلاثة منهم للتباري معهم وديًا.وكانت مصادر خاصة قد في وقت سابق، عن تقديم منتخبات الأرجنتين، تشيلي وأورغواي طلبات للاتحادية الجزائرية من أجل الاتفاق على لعب مواجهة ودية شهر أكتوبر، إضافة إلى منتخب ساحل العاج الذي يرغب في لعب مواجهة ودية ضد بطل أفريقيا الشهر المقبل.ويستعد المنتخب الوطني الجزائري لبدء حملة الدفاع على لقبه القاري، شهر نوفمبر، حيث سيستقبل منتخب زامبيا ضمن تصفيات أمم أفريقيا 2021 التي ستقام بالكاميرون، وستكون أول مواجهة رسمية للخضر منذ النهائي القاري ضد السنغال.يذكر أن المنتخب الوطني الجزائري للاعبين المحليين والذي يقوده كذلك المدير الفني جمال بلماضي، سيلعب مواجهة رسمية على أرضه ضد منتخب المغرب شهر سبتمبر المقبل، وهذا ضمن الدور الأخير من تصفيات بطولة أمم أفريقيا للمحليين 2020.

أنيس.ل

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha