الإدارة ما زالت مصرة على رحيله

لافان يتحدى مسؤولي السياسي بعد الفوز الكبير على سطيف

لافان يتحدى مسؤولي السياسي بعد الفوز الكبير على سطيف

استعاد فريق شباب قسنطينة، توازنه في البطولة بعد فوزه اول امس على حساب ضيفه وفاق سطيف بنتيجة (3-1) في اطار الجولة 12 من البطولة، وسجل أهداف السياسي كل من محمد الأمين عبيد بالدقيقتين (37، و58)، وعبد الفتاح بلقاسمي (47)، فيما سجل حسام غشة، هدف الوفاق الوحيد (56)، وعبر دينيس لافان مدرب شباب قسنطينة عن فخره بالمستوى الذي ظهر به فريقه امام الوفاق مبديا في الوقت ذاته عدم نيته في الاستقالة من تدريب النادي، وقال لافاني: "أشكر اللاعبين كثيرا على الأداء الرجولي الذي قدموه، خاصة وأن الفوز جاء بعد مرورنا بأسبوع عصيب للغاية، كل الظروف كانت ضدنا ولكننا أثبتنا أن كرة القدم تلعب على الميدان"، وأضاف: "المباراة أكدت أننا نقوم بعملنا على أكمل وجه، وعلى الأشخاص الذين انتقدوني في السابق الظهور الآن والحديث لوسائل الإعلام مجددا، قلتها وأعيدها، لن أرحل عن تدريب النادي إلا إذا قرر الملاك ذلك، وعلى من هددوا بالرحيل في حال بقائي تنفيذ وعودهم"، وتابع: "كل النتائج المحققة في البطولة تؤكد أننا بلغنا درجة كبيرة من الجاهزية، فقد جمعنا 16 نقطة في آخر 8 جولات، بفارق نقطة عن شباب بلوزداد، الذي جمع 15 نقطة فقط"، وأكمل: "أرغب في إعلام مسؤولي النادي الذين صرحوا من قبل بأنهم على استعداد لجلب مدرب عالمي، أن أوناي إيمريوماو ريسيوبوكيتينو، أصبحا حرين من أي التزام، وما عليهما إلا الاتصال بأحدهما، ولنرى إن كان هناك مدرب عالمي يوافق على العمل في نفس هذه الظروف، وطريقة العمل التي تتبعونها"، وختم: "المدير العام يحاول توظيف معارفه، ولا يركز على الكفاءة، كما أنه وظف، ناصر مجوج الذي كان يعمل مع ناد ينشط في الدرجة السادسة الفرنسية، كمدير رياضي، هل هذا هو مستوى كرة القدم الجزائرية؟"، من جهة أخرى، قرر مجلس إدارة شباب قسنطينة، الانفصال نهائيا عن المدرب الفرنسي دينيس لافان استجابة لمطالب مسيري الفريق، الذين رفضوا مواصلة العمل إلى جانبه، وعلم من بعض المصادر بأن إدارة شباب قسنطينة قررت فسخ عقد المدرب بعد مباراة وفاق سطيف المرتقبة التي جرت اول امس، ولا يتمتع لافانبالدعم الكافي في شباب قسنطينة، بجانب دخوله في صراعات معلنة مع المدير العام رشيد رجراج، والمدير الرياضي ناصر مجوج، وكان لافان قد تولى الإشراف على العارضة الفنية لشباب قسنطينة منتصف الموسم الماضي، خلفا لعبد القادر عمراني، الذي أقيل بدوره بسبب تراجع النتائج، وذكرت مصادر مطلعة، أن إدارة شباب قسنطينة اقترحت على لافان، تمكينه من راتب شهرين مقابل فسخ عقده، لكن الأخير اشترط الحصول على راتبه بالكامل حتى ماي المقبل، ويبقى المدرب نبيل نغيز، من أبرز الأسماء المرشحة لخلافة لافاني.

 

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع